آخر الأخبارأخبار محلية

العائلة البعلبكية احتفلت بالمولد النبوي

وطنية – بعلبك –  أقامت جمعية “العائلة البعلبكية” احتفالاً في حسينية آل المنيني في بعلبك، بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، بمشاركة فاعليات دينية واجتماعية.

الرفاعي
اعتبر مفتي بعلبك الهرمل السابق الشيخ بكر الرفاعي في كلمته أن “سيدنا النبي محمد جاء ليعيد إلى العقل اعتباره، لأن البشرية آنذاك كانت تحتاج إلى خطاب يتناول العقل ويدعوه ليأخذ دوره ومكانته الطبيعية في هذه الحياة، وليست بحاجة إلى معجزة لإثبات النبوة، وخطاب العقل يصلح لكل زمان ومكان، لذلك بقيت الدعوة تتجدد”.

وأكد أن “دين الله يريد الإنسان الواعي والفكر والمثقف الذي يحسن تقديم الدين للآخرين، وقد آن لنا أن نعيد لهذا الدين مكانته التي يستحق. وفي الوقت الذي نشدد على الوحدة الإسلامية والوحدة الوطنية وزيادة مساحة الاعتدال في البلد، فإننا نؤكد على أن الوحدة لا تلغي التنوع والعدد في الآراء والاجتهادات”.

فرحات
بدوره الشيخ علي فرحات قال: “ديننا هو دين الرحمة، والله فتح أبواب الرحمة والتوبة والمغفرة للناس حتى آخر لحظة من حياتهم”.

وتابع: “الاحتفال بالمولد النبوي الشريف لا يقتصر على يوم في السنة، لأن الرسول الأكرم في قلوبنا يمثل عاطفة، وفي عقولنا يمثل فكرا، وفي مسيرتنا وحركتنا يمثل رسالة نعمل بهديها”.

واعتبر أن “لا خلاص للبنان إلا بالوحدة الوطنية، ومواجهة تهديدات العدو ومنعه من الاستفراغ بنا، وستبقى القدس وفلسطين هي البوصلة في حركتنا وجهادنا”. 

              ===========
 


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى