آخر الأخبارأخبار محلية

شريفة : المطلوب العمل لانقاذ البلد بعيدا عن المناكفات والحسابات الشخصية

وطنية – شدد المفتي الشيخ حسن شريفة، على وجوب “ان تشكل انطلاقة الحكومة برئاسة الرئيس نجيب ميقاتي، عزما للبدء في حلول إجرائية لإنقاذ البلد، اقتصاديا واجتماعيا”، داعيا الى “العمل بجدية لمواجهة الاستحقاقات والازمات الكارثية التي تضرب المواطن الذي يعيش يوميا بذل وسط انعدام الامل بالخلاص”، وقال:” نشدد على ما قاله الرئيس نبيه بري (حي على خير العمل)، لأننا شبعنا وعودا ومللنا كلاما معسولا عن خطط للانقاذ. فلا مجال اليوم لفترة سماح. المطلوب العمل ثم العمل ثم العمل”.
ورأى المفتي شريفة في خطبة الجمعة في مسجد الصفا في بيروت، “ضرورة ان يعمل الجميع، في هذه الظروف الصعبة، بروح واحدة بعيدا عن أي مناكفات سياسية او مراهنات وفق حسابات شخصية، لأن الوقت ضيق والتحديات جسام والمطلوب الاستنفار ليلا نهارا لفرملة الانهيار وإعادة ترتيب الأوضاع للخروج من الازمة”.
أضاف:”اننا في إنتظار نضوج البيان الوزاري الذي نأمل ألا يحمل مواد خلافية والذي أيضا نأمل ان يحمل عناوين إصلاحية عملية قابلة للتطبيق لا وعود انشائية، مع التأكيد على ان الأولوية هي وقف الانهيار ورفع الذل والاحتكار عن المواطن الذي يمضي نهاره أمام محطات الوقود ويقبع من دون كهرباء مع أطفال ينامون من دون حليب أو دواء”.

ولفت المفتي شريفة الى “ضرورة ضبط الأسواق التي ما زالت ترضخ لهوى المحتكرين والمتلاعبين بالأسعار رغم انخفاض سعر الدولار في السوق”، مشددا على “تلعب الهيئات الرقابية دورها بشكل حازم ومحاسبتهم”.

وختم المفتي شريفة:”نأمل ان تنطلق عجلة البلاد والعمل بجدية للتأسيس لمرحلة الإنقاذ الاجتماعي الاقتصادي ولحوار يعيد شبك خيوط الأمان السياسي من دون التذرع بأي ضغوط خارجية او داخلية مصلحة الوطن والمواطن فوق أي اعتبار”.

==================


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى