أخبار دولية

بايدن يسعى لإبقاء قواته في أفغانستان بعد موعد انسحابها

بايدن يسعى لإبقاء قواته في أفغانستان بعد موعد انسحابها

قال عضو بارز في مجلس النواب الأميركي إن إدارة الرئيس جو بايدن تسعى إلى إبقاء القوات في أفغانستان بعد الموعد النهائي المقرر لانسحابها في الأول من أيار القادم، كما تبحث اتفاقا تسمح فيه طالبان لقوة أميركية لمكافحة الإرهاب بالبقاء في البلاد.

وقدمت تصريحات آدم سميث رئيس لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب تفاصيل جديدة عن رؤية بايدن لعملية سلام أفغانستان التي بدأتها إدارة سلفه دونالد ترامب.

وقال سميث-أمام منتدى لمجلة فورين بوليسي على الإنترنت، إنه تحدث إلى مستشار الأمن القومي جيك سوليفان ووزير الدفاع لويد أوستن بشأن الانسحاب.

وذكر أنه يعتقد أن هناك شعورا عاما بأن موعد الأول من أيار سابق لأوانه، فقط من الناحية اللوجستية “لدينا نحو 3500 جندي في أفغانستان، وحلفاؤنا لديهم حوالي 7000”.

وأضاف “لا يمكنك سحب أكثر من 10 آلاف جندي بأي حال من الأحوال خلال 6 أسابيع”. وذكر أن “المهمة الأولى” للإدارة هي التحدث مع طالبان بشأن بقاء القوات التي تقودها الولايات المتحدة لفترة أطول قليلا في أفغانستان.

للمزيد على facebook

اقرا ايضا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى