آخر الأخبارأخبار دولية

محكمة عسكرية في بورما ترجئ إصدار أول حكم على أونغ سان سو تشي المتهمة بالتحريض على الفتنة


نشرت في: 30/11/2021 – 12:38

أرجأت محكمة عسكرية في بورما الثلاثاء إصدار حكم أول في محاكمة أونغ سان سو تشي (76 عاما)، الزعيمة التي أطاحت بها المجموعة العسكرية، إلى السادس من كانون الأول/ديسمبر. ويتعلق هذا الشق من الحكم بتهمة التحريض على الفتنة، وهي تواجه عقوبة السجن ثلاث سنوات.

أرجأت محكمة عسكرية في بورما الثلاثاء إصدار حكم أول في محاكمة الزعيمة المخلوعة أونغ سان سو تشي (76 عاما)، في الشق المتعلق بتهمة التحريض على الفتنة، إلى السادس من كانون الأول/ديسمبر.

وتواجه الزعيمة الحائزة على جائزة نوبل للسلام وفي إطار هذا الشق من المحاكمة عقوبة السجن ثلاث سنوات إذا ثبتت إدانتها بتهمة التحريض ضد الجيش.

ويرى محللون عدة أن المحكمة العسكرية قد تقرر تحويل عقوبة بالسجن إلى الإقامة الجبرية في محاولة لتبرير استبعاد أونغ سان سو تشي المنقطعة عن العالم منذ عشرة أشهر. وتقتصر اتصالاتها بالخارج على لقاءاتها مع فريق الدفاع عنها.

وتحاكم أونغ سان سو تشي منذ حزيران/يونيو بجملة اتهامات منها استيراد أجهزة لاسلكية بطريقة غير قانونية وعدم احترام تدابير الوقاية من جائحة كوفيد-19 والانفصال والفساد فضلا عن التزوير الانتخابي.

وهي محتجزة وقيد الإقامة الجبرية منذ أطاحت المجموعة العسكرية حكومتها فجر الأول من شباط/فبراير، منهية مرحلة ديمقراطية قصيرة في هذه الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا.

وتنتهج المجموعة العسكرية الحاكمة منذ ذلك الحين قمعا دمويا أدى إلى مقتل نحو 1300 مدني وتوقيف أكثر من سبعة آلاف بحسب جمعية مساعدة المعتقلين السياسيين وهي منظمة غير حكومية محلية تشير إلى حدوث عمليات تعذيب واغتصاب وإعدامات من دون محاكمة.

ويندد مراقبون كثر بمحاكمة أونغ سان سو تشي السياسية والهادفة برأيهم إلى تحييدها الفائزة بانتخابات 2015 و2020. ويفيد محاموها أنها بصحة جيدة، لكنها تواجه سنوات طويلة في السجن في حال إدانتها.

وفي الأسابيع القليلة الماضية انتهت محاكمات أعضاء بارزين آخرين في حزب سو تشي مع إصدار المجلس العسكري أحكاما قاسية. فحكم على نائبة سابقة بالسجن 75 عاما بعد إدانتها بتهمة الفساد مرفقة بالأشغال الشاقة فيما حكم على مساعد مقرب من سو تشي بالسجن 20 عاما.

 ومنع الصحافيون من حضور جلسات المحاكمة التي تجري خلف أبواب مغلقة في العاصمة نايبيداو، والتي بناها الجيش، ومنع أيضا محامو سو تشي مؤخرا من التحدث إلى وسائل الإعلام.

فرانس24/ رويترز


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى