رياضة

الأرجنتيني ليونيل ميسي يفوز بجائزة الكرة الذهبية للمرة السابعة في مسيرته


نشرت في: 29/11/2021 – 22:37

للمرة السابعة في مسيرته، توج الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم باريس سان جرمان الفرنسي مساء الإثنين بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2021 التي تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية،. لدى السيدات، فازت الإسبانية أليكسيا بوتياس بالكرة الذهبية النسوية الثالثة في التاريخ، لتتوج موسما أحرزت فيه أيضا لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا مع فريقها برشلونة. فيما نال لاعب وسط برشلونة ومنتخب إسبانيا لكرة القدم بيدري جائزة كوبا لأفضل لاعب واعد.

توج نجم برشلونة الإسباني السابق وباريس سان جرمان الفرنسي حاليا الأرجنتيني ليونيل ميسي الإثنين في باريس بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب كرة قدم في العالم التي تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية.

وهي المرة السابعة التي يتوج فيها ميسي بالجائزة متفوقا على مهاجم بايرن ميونيخ الألماني الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي ولاعب وسط تشيلسي الإنكليزي الدولي الإيطالي جورجينيو، وذلك بفضل تتويجه مع منتخب بلاده بلقب كوبا أمريكا هذا الصيف.

وأضاف مهاجم باريس سان جرمان جائزة 2021 إلى جوائزه السابقة في أعوام 2009 و2010 و2011 و2012 و2015 و2019.

ونجح “البرغوث” البالغ من العمر 34 عاما في ترجيح كفته في السباق النهائي على الجائزة، بالتأكيد بفضل تتويجه مع منتخب بلاده بلقب كوبا أمريكا هذا الصيف، وهو الأول بألوان منتخب بلاده منذ 16 عاما.

وقال ميسي الذي توج بلقب كأس إسبانيا مع برشلونة الموسم الماضي قبل انضمامه إلى باريس سان جرمان هذا الصيف “إنه أمر لا يصدق أن أكون هنا مرة أخرى. قبل عامين (أثناء تتويجه السادس)، اعتقدت أن هذه كانت سنواتي الأخيرة واليوم ها أنا أمامكم مجددا”.

وأضاف “بدأ سؤالي متى سأعتزل، وأنا اليوم هنا في باريس، سعيد جدا. أريد حقا الاستمرار في القتال وتحقيق أهداف جديدة، وتسجيل أهداف جديدة. لا أعرف عدد السنوات التي أمامي، ولكن آمل أن يكون هناك الكثير لأنني أستمتع كثيرا هذا العام”.

وتابع “تمكنت من تحقيق حلمي (مع الأرجنتين) بعد القتال لسنوات وتعثري كثيرا، ونجحت في الأخير في إحراز اللقب. أعتقد أنني حصلت على هذه الجائزة بفضل ما نجحنا في تحقيقه في كوبا أمريكا، وأهديها إلى زملائي في الفريق”.

لدى السيدات، فازت الإسبانية أليكسيا بوتياس بالكرة الذهبية النسوية الثالثة في التاريخ، لتتوج موسما أحرزت فيه أيضا لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا مع فريقها برشلونة.

وخلفت بوتياس النرويجية آدا هيغربيرغ المتوجة بالنسخة الأولى في التاريخ عام 2018، والبطلة والأسطورة الأمريكية ميغان رابينوي التي ظفرت بالثانية عام 2019.

في باقي الجوائز، توج مهاجم بايرن ميونيخ الألماني ومنتخب بولندا لكرة القدم روبرت ليفاندوفسكي بجائزة أفضل هداف في العالم، وهي الجائزة التي استحدثتها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية قبل ساعات من انطلاق حفل جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم.

وقال ليفاندوفسكي عقب تسلمه الجائزة “أشكر زملائي في الفريق بدونهم لن أكون هدافا”.

وتوج “ليفا” هدافا للبوندسليغا الموسم الماضي بتسجيله 41 هدفا محطما الرقم القياسي في عدد الأهداف في موسم واحد والذي كان بحوزة الراحل “المدفعجي” غيرد مولر منذ موسم 1971-1972 عندما سجل 40 هدفا.

وأحرز حارس مرمى باريس سان جرمان الفرنسي ومنتخب إيطاليا لكرة القدم جانلويجي دوناروما، المتوج بلقب كأس أوروبا مع منتخب بلاده، جائزة “ليف ياشين” لأفضل حارس مرمى في العالم هذا العام.

وخلف دوناروما البالغ من العمر 22 عاما، حارس مرمى ليفربول ومنتخب البرازيل أليسون بيكر، أول المتوجين بالجائزة المستحدثة عام 2019، علما بأن جوائز العام الماضي ألغيت بسبب فيروس “كوفيد-19”.

وعلق دوناروما عند استلام جائزته قائلا: “لقد كان عامًا رائعًا بالنسبة لي”، مضيفا “لقد شرَّفنا جميع الإيطاليين. أنا فخور جدا”.

وبرز دوناروما الصيف الماضي حيث فاز بلقب أفضل لاعب في نهائيات كأس أوروبا.حيث ساهم تألقه في ركلات الترجيح، في نصف النهائي ضد إسبانيا ثم في النهائي ضد إنكلترا، في تتويج منتخب بلاده بأول لقب قاري منذ عام 1968.

بيدري أفضل لاعب واعد

كما نال لاعب وسط برشلونة ومنتخب إسبانيا لكرة القدم بيدري جائزة “كوبا” لأفضل لاعب واعد في عام 2021 خلال حفل الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم التي تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية.

وخلف بيدري مهاجم باريس سان جرمان ومنتخب إسبانيا كيليان مبابي (2018) ومدافع يوفنتوس الإيطالي ومنتخب هولندا ماتيس دي ليخت (2019)، فيما ألغيت الجائزة العام الماضي بسبب فيروس “كوفيد-19”.

وتألق بيدري الذي احتفل بعيد ميلاده التاسع عشر الخميس الماضي، بشكل لافت في الأشهر الأخيرة ونجح في حجز مكانه في التشكيلة الأساسية لـ”لاروخا”.

وكان بيدري اختير أفضل لاعب واعد في نهائيات كأس أوروبا الصيف الماضي عندما خرج منتخب بلاده من نصف النهائي على يد إيطاليا التي توجت باللقب لاحقا.

وختم بيدري موسمه الماراتوني في اليابان بتتويجه بفضية أولمبياد طوكيو عقب خسارة إسبانيا أمام البرازيل في المباراة النهائية التي كانت الـ73 له في 2020-2021.

 

فرانس24/ أ ف ب


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى