آخر الأخبارأخبار دولية

كريم بنزيمة أول فرنسي يحرز الجائزة منذ زين الدين زيدان عام 1998؟


نشرت في: 29/11/2021 – 16:20

كثرت التكهنات واختلفت التوقعات، لكن في النهاية برزت البديهيات، لتبقى ثلاثة أسماء عالية في قائمة المرشحين في السباق لنيل جائزة الكرة الذهبية التي ستمنحها مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية الاثنين لأفضل لاعب في العالم وعلى مدار عام، أي من 1 يناير/كانون الثاني لغاية إغلاق باب التصويت قبل خمس عشرة يوما من موعد إعلان هوية الفائز. وهذه الأسماء هي: المهاجم الفرنسي الدولي ولاعب ريال مدريد كريم بنزيمة، قناص أهداف بايرن ميونيخ ومنتخب بولندا روبرت ليفاندوفسكي، وقائد منتخب الأرجنتين وصانع ألعاب باريس سان جرمان (وبرشلونة في النصف الأول من العام) ليونيل ميسي.

تعلن مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية مساء الاثنين خلال حفل بهيج في باريس عن اسم الفائز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب لعام 2021. ويبدو باب التنافس مفتوحا أكثر من أي وقت مضى. والسبب يعود إلى تضاؤل فرص الغريمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، اللذين هيمنا على الجائزة المرموقة منذ 2008 إذ فاز بها لاعب الوسط الأرجنتيني ست مرات والمهاجم البرتغالي خمس مرات، فيما انتزع الكرواتي لوكا مودريتش اللقب في 2018.

وبالتالي، دخل في خط التنافس مهاجم ريال مدريد كريم بنزيمة العائد إلى صفوف منتخب بلاده فرنسا بعد أن اُستبعد عنه مدة خمس سنوات. وأصبح “كب9” أفضل هداف فرنسي على مستوى الأندية عندما سجل هدفه 361 مساء الأحد في فوز النادي الملكي على ضيفه إشبيلية 2-1 في الجولة 14 من الدوري الإسباني، متقدما على مهاجم “الديوك السابق” وقناص أهداف أرسنال تيير هنري بهدف واحد.   

ودخل التنافس أيضا البولندي الدولي روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ. وفيما اختلفت توقعات المشجعين وكثرت تكهنات الجماهير بشأن هوية المرشح الأبرز للفوز، يعود القرار النهائي إلى “لجنة التحكيم” المتمثلة في 180 صحافيا رياضيا موزعين عبر العالم. واختار كل واحد منهم خمسة أسماء خلال التصويت الذي امتد من بداية العالم لغاية 24 أكتوبر/تشرين الأول، أي قبل خمس عشرة يوما من موعد إعلان هوية الفائز خلال حفل رياضي كبير في باريس.

رياض محرز ومحمد صلاح ضمن قائمة المرشحين

ويحصل متصدر كل قائمة على ست نقاط والثاني على أربع نقاط والثالث على ثلاث نقاط، ليفوز في النهاية صاحب أكبر عدد من النقاط. ويعتمد المصوتون في مهمتهم على “قيم” (بمعنى معايير) دقيقة حددتها مجلة “فرانس فوتبول” أهمها الأداء الفردي والجماعي لكل مرشح خلال العام والألقاب، فضلا عن مجمل مسيرته.

وكشفت المجلة عن قائمة المرشحين الثلاثين النهائية في الثامن من أكتوبر/تشرين الأول، ضمت رونالدو (مانشستر يونايتد) وميسي وكيليان مبابي (باريس سان جرمان) وليفاندوفسكي (بايرن ميونيخ) وبنزيمة (ريال مدريد) ورياض محرز (مانشستر سيتي) ومحمد صلاح (ليفربول)، فضلا عن لاعب الوسط جورجينيو الذي فاز بكأس دوري أبطال أوروبا مع ناديه تشلسي وكأس الأمم الأوروبية مع منتخب بلاده إيطاليا.

وتملي النزاهة والإنصاف أن تصب الأصوات في مكيال ليفاندوفسكي (33 عاما)، أفضل هداف بأوروبا في موسم 2021/2020 برصيد 41 هدفا (وهو أول لاعب في تاريخ الدوري الألماني يبلغ هذا الرقم خلال الموسم، محطما الرقم القياسي المسجل باسم المهاجم الأسطورة الراحل غيرد مولر، صاحب 40 هدفا خلال موسم 1971-1972).

ليفاندوفسكي يستحق الجائزة، لكن…

لكن، هل من إنصاف أو موضوعية في لعبة كرة القدم؟! الحقيقة أن كريم بنزيمة، الذي يحتفل بعيد ميلاده الـ34 في 11 ديسمبر/كانون الأول، فرض نفسه مرشحا بامتياز لنيل الجائزة، وقد نال دعم مدربه السابق زين الدين زيدان ومواطنه تييري هنري وحتى نجم كرة المضرب الإسباني رافايل نادال المعروف بعشقه لريال مدريد.

ومنذ رحيل كريستيانو رونالدو عن النادي الملكي باتجاه يوفنتوس في 2018، بات بنزيمة قائد الفريق وأبرز لاعبيه. كما أنه سجل عودة موفقة إلى صفوف المنتخب الفرنسي وأحرز معه لقب دوري الأمم الأوروبية وأدى دور الأبطال في تأهل “الديوك” لكأس العالم 2022 بقطر.

أما ليونيل ميسي (34 عاما)، لاعب برشلونة الذي انتقل لباريس سان جرمان في صيف 2021، فوجوده كمنافس يشكل دائما تهديدا لأي لاعب كان، لاسيما أنها تألق في مسابقة “كوبا أميركا” التي جرت في البرازيل وقاد منتخب بلاده إلى الفوز باللقب على حساب البلد المضيف. واعتبر أنه في حال نجح في نيل الكرة الذهبية، “فسيكون الأمر مذهلا وجنونيا”.

علاوة مزياني


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى