آخر الأخبارأخبار دولية

إسرائيل تغلق حدودها أمام الأجانب لمنع تفشي متحورة “أوميكرون”


نشرت في: 28/11/2021 – 08:12

أصدرت إسرائيل الأحد قرارا يقضى بمنع دخول الأجانب إلى أراضيها في محاولة لوقف تفش محتمل للمتحورة الجديدة لفيروس كورونا “أميكرون”. وأكدت الدولة العبرية حتى الآن تسجيل حالة واحدة من سلالة “أوميكرون” وسبع حالات مشتبه بها. ولم تقل وزارة الصحة ما إذا كانت الحالة المؤكدة قد تم تطعيمها.

في محاولة لإبطاء انتشار المتحورة الجديدة لفيروس كورونا “أوميكرون”، أعلنت السلطات الإسرائيلية أنها ستمنع دخول الرعايا الأجانب إلى أراضي الدولة العبرية اعتبارا من مساء الأحد بعد أن تأكد تسجيل إصابة واحدة بها في البلاد.

وقال مكتب رئيس الوزراء نفتالي بينيت في بيان إن “دخول الرعايا الأجانب إلى إسرائيل محظور باستثناء الحالات التي توافق عليها لجنة خاصة”، موضحا أن الإجراء يدخل حيز التنفيذ مساء الأحد مؤكدا أن الحظر سيستمر 14 يوما.

ويأمل المسؤولون أن يتوافر خلال تلك الفترة مزيد من المعلومات حول مدى فعالية لقاحات كوفيد-19 ضد أوميكرون والذي وصفته منظمة الصحة العالمية بأنه “مثير للقلق”.

وقالت وزيرة الداخلية أييليت شاكيد لقناة (إن 12) إن “فرضيات عملنا هي أن السلالة موجودة بالفعل في كل بلد تقريبا وأن اللقاح فعال ، على الرغم من أننا لا نعرف بعد إلى أي مدى”. وقال بينيت إنه سيكون لزاما على الإسرائيليين الذين يدخلون البلاد، بما في ذلك من تم تطعيمهم، البقاء في الحجر الصحي.

تتبع تقني للمصابين

وتم الجمعة فرض حظر على دخول الأجانب القادمين من معظم الدول الأفريقية. وقال البيان إنه سيتم استخدام تقنية تتبع الهاتف الخاصة بجهاز الأمن الداخلي (شين بيت) لتحديد أماكن حاملي السلالة الجديدة من الفيروس  من أجل الحد من انتقاله للآخرين.

وتم استخدام تقنية المراقبة بشكل متقطع منذ مارس/ آذار 2020 حيث يتم مضاهاة أماكن حاملي الفيروس بالهواتف المحمولة الأخرى القريبة لتحديد من خالطوهم. وحدت المحكمة العليا الإسرائيلية هذا العام من نطاق استخدامها بعد أن قدمت جماعات الحقوق المدنية طعونا بسبب مخاوف تتعلق بالخصوصية.

وتم اكتشاف السلالة الجديدة أيضا في بلجيكا وبوتسوانا وهونج كونج وإيطاليا وألمانيا وبريطانيا وأثارت قلقا عالميا وموجة من القيود على السفر على الرغم من أن علماء الأوبئة يقولون إنه قد فات أوان فرض مثل هذه القيود لمنع أوميكرون من الانتشار على مستوى العالم.

وأكدت إسرائيل حتى الآن تسجيل حالة واحدة من سلالة أوميكرون وسبع حالات مشتبه بها. ولم تقل وزارة الصحة ما إذا كانت الحالة المؤكدة قد تم تطعيمها. وقالت الوزارة يوم السبت إن ثلاثا من الحالات السبع المشتبه بها تم تطعيمها بالكامل وإن ثلاث حالات لم تكن عائدة من السفر للخارج في الآونة الأخيرة.

وتقول وزارة الصحة إنه تم تطعيم نحو 57 في المئة من سكان إسرائيل البالغ عددهم 9.4 مليون نسمة بشكل كامل، مما يعني أنهم إما تلقوا جرعة ثالثة من لقاح فايزر-بيونتيك أو لم يمر خمسة أشهر على تلقي جرعتهم الثانية. وسجلت إسرائيل 1.3 مليون إصابة مؤكدة بكوفيد-19 وأكثر من ثمانية آلاف وفاة منذ بدء الجائحة.

 

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى