رياضة

الأردن يطلب من الاتحاد الأسيوي التحقق من جنس حارسة المنتخب الإيراني للسيدات

نشرت في: 15/11/2021 – 16:52

في قضية مثيرة هزت كرة القدم النسائية في المنطقة الآسيوية، طالبت الأردن بالتحقق من جنس حارسة مرمى منتخب إيران للسيدات بعد المباراة التي جمعت بين البلدين في طشقند في سبتمبر/أيلول في إطار تصفيات كأس آسيا، وانتهت بفوز الإيرانيات بفضل ركلات الترجيح. ودعا الاتحاد الأردني لكرة القدم نظيره الآسيوي لإجراء “تحقيق شفاف وواضح من قبل لجنة طبية مستقلة للتحقق من أهلية اللاعبة المعنية وأخريات في الفريق”.

دعا الاتحاد الأردني لكرة القدم نظيره الآسيوي لفتح تحقيق مستقل للتحقق من جنس حارسة مرمى منتخب إيران للسيدات، استكمالا لطلب قدمه في سبتمبر/أيلول الماضي.

وغرد الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني الأحد في حسابه على موقع تويتر “… مشكلة خطيرة للغاية. الاتحاد الآسيوي لكرة القدم من فضلك استيقظ”.

وتعادل المنتخب الأردني للسيدات مع نظيره الإيراني في 25 سبتمبر/أيلول سلبيا في طشقند ضمن التصفيات المؤهلة لكأس آسيا المقررة تنظيمها في الهند في يناير/ كانون الثاني، قبل يتفوق الأخير بركلات الترجيح 4-2 ويضمن صدارة المجموعة والتأهل بالتالي إلى النهائيات.

وأثيرت شكوك حول جنس حارسة مرمى منتخب إيران زهره كودايى والتي صدت ركلتين ترجيحيتين للمنتخب الأردني، لتساهم في بلوغ إيران النهائيات القارية للمرة الأولى في تاريخها.

وطالب الاتحاد الأردني بتطبيق اللوائح والقوانين الخاصة ببطولة كأس آسيا 2022 في الهند والتي تنص على التحقق من أهلية اللاعبات المشاركات.

وقال الاتحاد الأردني في بيانه: “نتفهم أن التحقق من الجنس ليس إلزاميا للاعبات المشاركات، لكن المادة تحفظ حق الاتحاد الآسيوي لكرة القدم للتحقق واتخاذ الإجراءات المناسبة بحال الشك في أهلية لاعبة مشاركة”.

وتابع “بحسب الأدلة المقدمة من الاتحاد الأردني لكرة القدم ونظراً لأهمية هذه المسابقة، نطالب الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الشروع في تحقيق شفاف وواضح من قبل لجنة طبية مستقلة للتحقق من أهلية اللاعبة المعنية وأخريات في الفريق، لا سيما أن فريق كرة القدم النسائي الإيراني له تاريخ في قضايا الجنس وتعاطي المنشطات”.

فرانس24/ أ ف ب

مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى