آخر الأخبارأخبار محلية

الوكالة الوطنية للإعلام – يمق عرض مع وفد من جمعية الوعي والمساواة سبل التعاون وطنية – إستقبل رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق، في مكتبه في القصر البلدي، وفدا من جمعية الوعي والمواساة في لبنان، ضم: عضوا مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبد الحميد ضو، وخضر الشحيمي، مسؤولة العلاقات العامة السيدة نجوى سعيد، مسؤول المشاريع عثمان عثمان، والمتطوعة في الجمعية السيدة سوسن قصاص. ودار البحث حول سبل التعاون المشترك بين بلدية طرابلس والجمعية، “لما فيه خير الناس وخدمة المناطق الشعبية في المدينة في ظل الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة”. وشرحت سعيد أبرز أعمال وانجازات الجمعية على صعيد لبنان. من جهته، رحب يمق بالوفد الضيف، واستعرض “واقع المدينة وأوضاع بلدية طرابلس والصعوبات التي تواجه العمل البلدي في ظل الازمات المتلاحقة، بدءا بانطلاق ثورة 17 تشرين الاول وحال التعبئة للحد من انتشار فيروس كورونا، وصولا إلى الانهيار المالي والمادي والضائقة الخانقة وانعدام فرص العمل في طرابلس والشمال وارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية والأسعار الجنونية للمواد الأساسية لكل متطلبات العيش الكريم”. وأكد حرص مجلس بلدية طرابلس على “مواكبة التطورات والمستجدات والوقوف دائما الى جانب المواطنين في المدينة لاسيما في المناطق الشعبية والأحياء الفقيرة”. ========== ل.خ

وطنية – إستقبل رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق، في مكتبه في القصر البلدي، وفدا من جمعية الوعي والمواساة في لبنان، ضم: عضوا مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبد الحميد ضو، وخضر الشحيمي، مسؤولة العلاقات العامة السيدة نجوى سعيد، مسؤول المشاريع عثمان عثمان، والمتطوعة في الجمعية السيدة سوسن قصاص.

ودار البحث حول سبل التعاون المشترك بين بلدية طرابلس والجمعية، “لما فيه خير الناس وخدمة المناطق الشعبية في المدينة في ظل الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة”.

وشرحت سعيد أبرز أعمال وانجازات الجمعية على صعيد لبنان.

من جهته، رحب يمق بالوفد الضيف، واستعرض “واقع المدينة وأوضاع بلدية طرابلس والصعوبات التي تواجه العمل البلدي في ظل الازمات المتلاحقة، بدءا بانطلاق ثورة 17 تشرين الاول وحال التعبئة للحد من انتشار فيروس كورونا، وصولا إلى الانهيار المالي والمادي والضائقة الخانقة وانعدام فرص العمل في طرابلس والشمال وارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية والأسعار الجنونية للمواد الأساسية لكل متطلبات العيش الكريم”.

وأكد حرص مجلس بلدية طرابلس على “مواكبة التطورات والمستجدات والوقوف دائما الى جانب المواطنين في المدينة لاسيما في المناطق الشعبية والأحياء الفقيرة”.

========== ل.خ


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى