آخر الأخبارأخبار دولية

نتفليكس تطلق سلسلة ألعاب فيديو لمشتركيها حول العالم


نشرت في: 03/11/2021 – 14:05

أطلقت نتفليكس الثلاثاء سلسلة ألعاب فيديو لفائدة زبائنها حول العالم بعد أن كانت هذه الألعاب تقتصر فقط على المشتركين في بولندا وإسبانيا وإيطاليا. وتسعى المجموعة الأمريكية العملاقة للبث التدفقي من خلال هذه الخطوة، إلى الاستثمار في سوق الألعاب الذي تتجاوز قيمته 300 مليار دولار.

أعلنت مجموعة نتفليكس العملاقة للبث التدفقي الثلاثاء عن إطلاق سلسلة ألعاب فيديو لفائدة مشتركيها حول العالم.

وتعبر هذه الخطوة عن سعي الشبكة الأمريكية إلى تنويع منتجاتها والاستثمار في سوق ألعاب الفيديو المدرة لأرباح طائلة.

واثنان من الألعاب التي تطرحها الشبكة مستوحاة من عالم سلسلة الرعب الخيالية العلمية “سترينجر ثينغز”، فيما الألعاب الثلاث المتبقية “شوتينغ هوبس” و”كارد بلاست” و”تيتر أب” هي ألعاب ورق أو خفة.

تغريدة نتفليكس غيكيد


وكانت هذه الألعاب متوافرة منذ أسابيع لمشتركي نتفليكس في بولندا وإسبانيا وإيطاليا. وبات بإمكان المشتركين في العالم أجمع المزودين أجهزة لوحية أو هواتف ذكية تعمل بنظام تشغيل أندرويد التابع لمجموعة غوغل، تحميل الألعاب مجانا من أجهزتهم واللعب من دون إعلانات.

ورغم أنها لم تعلن عن ما إذا كانت تعتزم إطلاق هذه الألعاب على الأجهزة العاملة بنظام “آي أو إس” من آبل، إلا أنها أشارت إلى عزمها طرح ألعاب إضافية قريبا.

وتجاهر نتفليكس منذ أشهر بطموحاتها في مجال ألعاب الفيديو، في ظل اشتداد المنافسة في قطاع البث التدفقي مع إطلاق منصات منافسة مثل “إتش بي أو ماكس” و”بيكوك تي في”.

وإلى جانب منافسيها المباشرين من أمثال ديزني بلاس، غالبا ما يتحدث مديرو المجموعة الأمريكية عن يوتيوب ومنصات التواصل والفيديو كمنافسين لها في سوق المنتجات المنوعة.

وكانت نتفليكس قد اشترت في سبتمبر/أيلول أول استوديو لها لألعاب الفيديو، “نايت سكول ستوديو”، وهي شركة ناشئة مقرها كاليفورنيا أطلقت لعبة التشويق “أوكسنفري”. كما تعاقدت الصيف الماضي مع مايك فيردو الذي عمل سابقا في “إلكترونيك آرتس” وفيس بوك، للإشراف على أنشطتها في مجال ألعاب الفيديو.

وتتخطى قيمة سوق ألعاب الفيديو في العالم 300 مليار دولار، بحسب أرقام نشرتها شركة “أكسنتشر” في أبريل/نيسان.

فرانس24/ أ ف ب

//platform.twitter.com/widgets.js


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى