آخر الأخبارأخبار محلية

العمل الاسلامي:البيطار سيس قضية انفجار المرفأ ونحذر من ثورة اجتماعية عابرة للطوائف والمذاهب

وطنية – دعت “جبهة العمل الاسلامي” في لبنان إلى “عدم الاستنسابية في تطبيق القانون وعدم تسييس القضاء ورفع اليد عنه كي لا يفقد ثقته أمام الشعب اللبناني، بعد أن فقد ثقته بكل شيء يتعلق بهذه الدولة التي يعشعش فيها الفساد من كل جوانبها”.

ولفتت إلى أن “القاضي طارق البيطار قد سيس قضية انفجار مرفأ بيروت من خلال استدعائه لجهة أو فئة سياسية واحدة دون استدعاء جهات وشخصيات أخرى، وهو بالتالي بات غير مؤهل لمتابعة هذا الملف وعليه التنحي عنه لأن كل قراراته وكل استدعاءاته مسيسة، وبالتالي هي غير سليمة وغير صحيحة وغير مجدية”.

من ناحية أخرى، طالبت الجبهة “حكومة الرئيس ميقاتي التي ظننا فيها خيرا إلى العودة إلى الاجتماعات منعا للشلل الحاصل في البلاد، وذلك تلبية لمطالب الثنائي الشيعي بإقالة القاضي بيطار من أجل معالجة الأزمات الساخنة وخصوصا اليوم أزمة ارتفاع أسعار النفط والبنزين والمازوت والغاز وبالتالي ارتفاع أسعار كل السلع الغذائية والخضر والفواكه واللحوم بمختلف أنواعها ما يحرم المواطن اللبناني بنسبة 80 إلى 85 بالمائة من الشراء والتبضع وهذا أمر خطير جدا ينبغي معالجته فورا لا من خلال رفع الدعم، بل من خلال تأمين الدعم اللازم، وإلا فإن هناك ثورة اجتماعية لا شك قادمة ولن يستطيع أحد إيقافها، لأنها ستكون عابرة للطوائف والمذاهب، لذلك فإننا نناشد حكومة الرئيس ميقاتي التنبه لهذا الأمر البالغ الخطورة قبل فوات الأوان”.

==============أ.أ.


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى