آخر الأخبارأخبار محلية

المرتضى هنأ ضرغام بفوزه: نفرح بكل إنجاز لبناني في العالم

وطنية – فاز اللبناني حبيب ضرغام بالجائزة الكبرى للتصوير الفوتوغرافي لعام 2021، التي نظمتها مجلة “باري ماتش” الفرنسية، وذلك بعد منافسة شارك فيها حوالى 50 ألف مصور بين فرنسي ومقيم في فرنسا من الذين يتابعون دراستهم في هذا الاختصاص في معاهدها. وأدار المسابقة رئيس التحرير السابق لمجلة ” باري ماتش” مارك بيانكور، بالشراكة مع مؤسسة Pure Essentiel، وأقيم الاحتفال في مبنى عمدة باريس، حيث أعلنت النتائج في حضور عدد كبير من المدعوين.

وهنأ وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى في بيان ضرغام، وقال: “مبارك للمصور اللبناني الشاب المبدع حبيب ضرغام فوزه بالجائزة الكبرى للتصوير الفوتوغرافي لعام 2021 المنظمة من مجلة “باري ماتش”ا لفرنسية. نفرح بكل إنجاز لبناني في العالم، ونفرح أكثر عندما يكون أصحاب الإنجازات من عنصر الشباب، فيطمئن بالنا إلى أن النبض الثقافي الإبداعي هو في أحسن حاله. إن الصور التي قدمها حبيب ضرغام مستخرجة من كتابه المعنون “صرخة صمت”. وبفوزه هذا، كسر حاجز الصمت صارخا للعالم وبأعلى صوت: لبنان باق باق بأبنائه وشبابه وطن الجمال والفن والإبداع”.

وكان سبق لوزير السياحة وليد نصار أن نوه بهذا الإنجاز اللبناني.

يشار إلى أن ضرغام يبلغ من العمر 26 عاما، وهو من بلدة البوار في فتوح كسروان، وحائز على إجازة في الإخراج من جامعة الروح القدس – الكسليك، وهو يتابع دراسة الماستر2 في التصوير الفوتوغرافي للأزياء في معهد SPEOS بباريس ، وقد أصدر كتابه الأول في التصوير الصحافي عن تظاهرات 17 تشرين الأول 2019 بعنوان “صرخة صمت”، وقدم عشر صور إلى المسابقة، وفاز بالجائزة الأولى، وحاز على الكأس الذهبية، إضافة إلى جائزة مالية.

=============== ن.ح


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى