آخر الأخبارأخبار دولية

مفوضية الانتخابات تعتزم فتح باب الترشح لمنصب الرئاسة وعضوية البرلمان في نوفمبر المقبل


نشرت في: 25/10/2021 – 11:14

أعلنت المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا الأحد أنها ستفتح باب التسجيل للانتخابات الرئاسية والبرلمانية في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل. وتُعد الانتخابات خطوة رئيسية في جهود إنهاء العنف المستمر منذ عشر سنوات من خلال تشكيل قيادة سياسية جديدة تحظى بشرعية واسعة النطاق.

بعد إعلان رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة تأييده لإجراء الاقتراع في موعده المحدد وفق خطة سلام تدعمها الأمم المتحدة، قال عماد السايح رئيس المفوضية العليا للانتخابات الليبية الأحد إن المفوضية ستفتح باب التسجيل للمرشحين في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في نوفمبر/ تشرين الثاني.

وأضاف السايح أن عملية التسجيل ستبدأ بحلول منتصف نوفمبر/تشرين الثاني حين تكتمل الاستعدادات الفنية واللوجستية.

وتُعد الانتخابات خطوة رئيسية في جهود إنهاء العنف المستمر منذ عشر سنوات من خلال تشكيل قيادة سياسية جديدة تحظى بشرعية واسعة النطاق. لكن الخلاف بشأن الأساس الدستوري للانتخابات، والقواعد التي تحكم التصويت والتشكيك في مصداقيتها كلها أمور هددت بتقويض عملية السلام في البلاد خلال الأشهر القليلة الماضية.

وكان رئيس الوزراء الليبي وعدد من القوى الأجنبية أقروا يوم الخميس إجراء انتخابات عامة يوم 24 ديسمبر/كانون الأول مثلما ورد في خطة سلام تساندها الأمم المتحدة بهدف إنهاء الاضطرابات والانقسامات التي تعصف بالبلاد منذ سنوات.

وعلى الرغم من أن البرلمان أصدر قانونا للانتخابات الرئاسية في ذلك التاريخ، فقد أصدر أيضا قانونا منفصلا ينص على تنظيم الانتخابات البرلمانية في موعد لاحق.

ورفضت المؤسسات السياسية الأخرى في ليبيا مقترحات البرلمان. ومن المقرر أن إجراء الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية يوم 24 ديسمبر/ كانون الأول. وقال السايح إن جولة ثانية ستنعقد في موعد لاحق إلى جانب الانتخابات البرلمانية.

 

فرانس24/ رويترز


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى