آخر الأخبارأخبار محلية

إمام يرعى مصالحة في قرصيتا الضنية

وطنية – رعى القائم مقام مفتي طرابلس والشمال الشيخ محمد إمام، مصالحة عائلية بين عائلة آل مريم وعشيرة العرب في بلدة قرصيتا ـ الضنية، على اثر الإشكال الذي وقع منذ فترة في بلدة كفرشلان وذهب ضحيته الشاب أحمد مريم، وذلك خلال اجتماع موسع عقد في قاعة مسجد البلدة، حضره النواب: جهاد الصمد، سامي فتفت، عثمان علم الدين ومحمد سليمان، النائبان السابقان أسعد هرموش وقاسم عبدالعزيز، رئيس اتحاد بلديات جرد الضنية غازي عواد، رئيس رابطة مخاتير الضنية عمار صبرا، المسؤول عن فرع مخابرات الجيش في الضنية الرائد عماد زريقة، منسق “تيار المستقبل” في الضنية هيثم الصمد ومشايخ وفاعليات.

وألقيت كلمات لكل من إمام وصبرا ونظيم الحايك، شددت على “أهمية الصلح وضرورة إنجازه، وعلى حقن دماء المسلمين ومنع تجدد هكذا إشكالات لاحقا، والحرص على أمن المنطقة واستقرارها، وعلى علاقات الوئام وحسن الجوار بين العائلات والأفراد في الضنية، وعلى أن الاعتداءات أمر مخالف للشرائع والقوانين والأعراف”.

===== ن.ح.


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى