آخر الأخبارأخبار محلية

انطلاق نشاطات نادي السينما Cinéclub في معمل الحرير في القبيات

وطنية – عكار – انطلقت نشاطات نادي السينما Ciné-club في معمل الحرير الاثري القديم في بلدة القبيات- عكار، ضمن النشاطات المتممة لمهرجان ريف -ايام بيئية وسينمائية 2021، الذي حصد نجاحا ملفتا هذا الصيف.

وتم خلال الامسية عرض فيلم جدار الصوت All this victory للمخرج أحمد غصين، في حضوره وحضور عدد من المهتمين.

بداية عرف مدير مهرجانات ريف رئيس مجلس البيئة في القبيات الدكتور أنطوان ضاهر “بالنشاط السينمائي المنتظر منذ عقود، إذ أن دور السينما قد غادرت القبيات ومعظم صالات عكار في ثمانينيات القرن الماضي، وهناك عطش للشاشة الكبرى، يتجلى كل سنة في مهرجان ريف”.

وقدمت أنا ماريا فهد المخرج غصين، معرفة عنه وعن أعماله وعن فيلم “جدار الصوت” الذي نال جوائز عدة، وجال في بلدان عدة ومثل لبنان في مهرجان البندقية.

بدوره، عبر المخرج أحمد غصين عن سروره بالعرض وبنشاط نادي السينما “في هذا الزمن الرديء، ما يبقي الأمل موجودا بغد أفضل”. وشكر للجميع حضورهم وتفاعلهم واهتمامهم.

وكان عرض للفيلم الذي يتناول، خلال حرب تموز 2006، مجموعة صغيرة من قدامى اليساريين المناضلين ضد العدو الاسرائيلي مع شاب يفتش عن والده الضائع وفتاة اصطحبها رفيقها، وقد شاء القدر أن يتوقف الزمن عند هؤلاء لحظة تواجدهم في الطابق السفلي في بيت منفرد في الجنوب، تلجأ إلى طابقه العلوي مجموعة عسكرية اسرائيلية معادية ومدججة.

وعن هذا الفيلم يقول أحمد غصين:
“فيلمي يتخذ من حرب تموز مسرحا، أو فضاء دراميا، لكنه في النهاية ليس عن حرب تموز وحدها، ولا عن أي حرب أخرى دون سواها، صحيح أننا نعالج هنا أحداثا تدور خلال تلك الحرب، إلا أن القيمة الأسمى تبقى للفرد. الفرد وانشغالاته وصراعاته الوجودية الصغيرة وأسئلته الدائمة، والتي تتضخم أو تتقلص بحسب ما يختبره، ويكون محورها غالبا عن جدوى عيشه في هذه المنطقة”.
وختاما أقيم حوار بين المخرج والجمهور.

==================== ر.ع


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى