آخر الأخبارأخبار دولية

برشلونة يستأنف انتصاراته وإشبيلية يضغط على الريال وأتلتيكو


نشرت في: 18/10/2021 – 13:10

شدد إشبيلية الضغط على قطبي العاصمة الريال وأتلتيكو مدريد حامل اللقب بعد تغلبه الأحد على مضيفه سلتا فيغو 1-صفر لحساب المرحلة التاسعة من الدوري الإسباني لكرة القدم، ليستعيد بذلك الفريق الأندلسي توازنه عقب خسارته الأولى هذا الموسم أمام مضيفه غرناطة صفر-1 في المرحلة الثامنة. بدوره، عاد نادي برشلونة إلى سكة الانتصارات بعد تغلبه الأحد بشق النفس على ضيفه فالنسيا 3-1.

أحكم نادي إشبيلية خناقه على قطبي العاصمة الريال وأتلتيكو مدريد حامل اللقب بفوزه الثمين على مضيفه سلتا فيغو 1-صفر الأحد ضمن المرحلة التاسعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ويرجع الفضل في فوز الفريق الأندلسي الذي خاض المباراة في غياب هدافه الدولي المغربي يوسف النصيري بسبب الإصابة، إلى رافا مير مسجل الهدف الوحيد في الدقيقة 54.

واستعاد إشبيلية توازنه عقب خسارته الأولى هذا الموسم عندما سقط أمام مضيفه غرناطة صفر-1 في المرحلة الثامنة، وحقق فوزه الخامس رافعا رصيده إلى 17 نقطة في المركز الرابع بفارق الأهداف خلف ريال مدريد وبالفارق ذاته أمام أتلتيكو مدريد اللذين تأجلت مباراتهما ضد غرناطة وأتلتيك بلباو على التوالي بسبب العودة المتأخرة للاعبين الأمريكيين الجنوبيين في صفوفهما بعد مشاركتهم مع منتخبات بلادهم في التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022.

ويملك إشبيلية مباراة مؤجلة أمام برشلونة ضمن المرحلة الرابعة بسبب النافذة الدولية لشهر سبتمبر/أيلول الماضي. واستعد إشبيلية بذلك جيدا لزيارة ليل الفرنسي الأربعاء المقبل في الجولة الثالثة من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

عودة برشلونة لسكة الانتصارات

من جهته، عاد برشلونة إلى سكة الانتصارات بفوز بشق النفس على ضيفه فالنسيا 3-1 على ملعب كامب نو. وقلب الفريق الكاتالوني تخلفه بهدف لخوسيه لويس غايا (5) إلى فوز بثلاثية سجلها أنسو فاتي (13) والدولي الهولندي ممفيس ديباي (41 من ركلة جزاء) والبرازيلي فيليبي كوتينيو (85).

وهذا هو أول فوز لبرشلونة بعد خسارتين متتاليتين أمام بنفيكا البرتغالي صفر-3 في الجولة الثانية لدور المجموعات في مسابقة دوري أبطال أوروبا، وأمام أتلتيكو مدريد صفر-2 في الدوري.

واسترجع البلاوغرانا توازنه في توقيت مناسب كونه ينتظره أسبوع حاسم حيث يستضيف دينامو كييف الأوكراني الأربعاء المقبل في الجولة الثالثة للمسابقة القارية العريقة إذ يبحث عن فوزه الأول بعد خسارته أمام بايرن ميونيخ الألماني بثلاثية نظيفة في الجولة الأولى، ثم استضافة غريمه التقليدي ريال مدريد في الكلاسيكو الأحد المقبل.

وفي هذا الشأن، قال لاعب وسطه الدولي الهولندي فرينكي دي يونغ: “لقد حققنا الأهم. كنا بحاجة إلى هذا الفوز قبل أسبوع حاسم قاريا ومحليا”. في المقابل، واصل فالنسيا نتائجه المخيبة وفشل في تحقيق الفوز للمباراة الخامسة تواليا.

وصعد برشلونة إلى المركز السابع برصيد 15 نقطة مقابل 12 نقطة لفالنسيا الذي تراجع للمركز التاسع. وفضل المدرب الهولندي لبرشلونة رونالد كومان الإبقاء على الدوليين الأرجنتيني سيرخيو أغويرو العائد لتوه من الإصابة التي تعرض لها في التاسع من أغسطس/آب الماضي، وكوتينيو على دكة البدلاء قبل أن يشرك الأخير في الشوط الثاني ويوجه الضربة القاضية للضيوف، والأول مباشرة بعد الهدف الثالث.

وكان برشلونة البادئ بالتهديد عندما انسل فاتي داخل المنطقة وسدد بجوار القائم الأيمن (2). ونجح فالنسيا في افتتاح التسجيل من أول محاولة عبر غايا بتسديدة قوية بيسراه من خارج المنطقة أسكنها على يمين الحارس تير شتيغن (5). وأدرك فاتي التعادل بعد لعبة مشتركة مع ديباي فسددها قوية بيمناه من خارج المنطقة في الزاوية اليسرى البعيدة للهولندي ياسبر سيليسن (13). وكاد البرتغالي غونسالو غيديش يفعلها بتسديدة قوية من داخل المنطقة مرت بجوار القائم الأيسر (24). وحصل برشلونة على ركلة جزاء إثر عرقلة فاتي من طرف غايا فانبرى لها ديباي قوية على يسار مواطنه سيليسن (41).

وكاد فاتي يفعلها بتسديدة من مسافة قريبة أبعدها سيليسن إلى ركنية (49). وحرم القائم الأيمن فالنسيا من التعادل برده تسديدة قوية لكارلوس سولير من حافة المنطقة (52)، ثم تألق تير شتيغن في التصدي لتسديدة قوية لغيديش من حافة المنطقة على دفعتين (57). ووجه كوتينيو الضربة القاضية للضيوف بتسجيله الهدف الثالث عندما تلقى كرة من الأمريكي سيرجينيو ديست أمام المرمى فهيأها لنفسه وسددها بيمناه داخل المرمى (85).

والاثنين، تختتم المرحلة بلقاءي ألافيس مع ريال بيتيس، وإسبانيول مع قادش.

 

فرانس24/ أ ف ب


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى