آخر الأخبارأخبار دولية

منظمة الصحة توصي بتوسيع التطعيم بأول لقاح مضاد للملاريا الفتاك


نشرت في: 07/10/2021 – 12:15

هي بارقة أمل جديدة بالنسبة لأفريقيا في القضاء على الملاريا التي ظلت تفتك بأرواح الآلاف من الأطفال سنويا بالقارة السمراء خاصة. فلقد أوصت منظمة الصحة العالمية الأربعاء بالتطعيم بأول لقاح ضد الوباء بدأ استعماله تجريبيا منذ 2019 بثلاثة دول بهذه القارة، “وهي لحظة تاريخية”، كما يقول مدير المنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس، “وتقدم علمي لمكافحة الملاريا”.

بعد عامين من بدء أول اختبار على أرض الواقع للقاح ضد الملاريا في العالم، أعطيت منه 2,3 مليون جرعة، شددت منظمة الصحة العالمية الأربعاء في توصية لها على توسيع توزيعه لصالح الأطفال، الذين يعيشون في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وفي المناطق المعرضة للخطر.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس في بيان صحافي: “هذه لحظة تاريخية. لقاح الملاريا الذي طال انتظاره للأطفال هو تقدم علمي ولصحة الطفل ولمكافحة الملاريا”.

وأضاف أن “استخدام هذا اللقاح بالإضافة إلى الأدوات المتوافرة للوقاية من الملاريا، يمكن أن ينقذ عشرات الآلاف من الأرواح الصغيرة كل عام”.

بارقة أمل

يعد اللقاح بارقة أمل بالنسبة لأفريقيا حيث تقتل الملاريا أكثر من 260,000 طفل دون سن الخامسة كل عام، ولا سيما مع تزايد المخاوف من مقاومة الملاريا للأدوية.

ويعمل لقاح “آر تي أس، أس” “RTS,S” ضد طفيلي ينقله البعوض ويعد أكثر الطفيليات فتكا في العالم والأكثر انتشارا في أفريقيا.

وقال ماتشيديسو مويتي، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أفريقيا “على مدى قرون، أرقت الملاريا أفريقيا جنوب الصحراء وتسببت في معاناة هائلة”.

وأضاف “لقد علقنا طيلة سنوات أملنا على الحصول على لقاح فعال للملاريا، والآن وللمرة الأولى لدينا لقاح يوصى باستخدامه على نطاق واسع”.

منذ عام 2019، بدأت ثلاثة بلدان في أفريقيا جنوب الصحراء هي غانا وكينيا وملاوي في استخدام اللقاح في مناطق مختارة، حيث يكون انتقال الملاريا معتدلا إلى شديدا.

  

فرانس24/ أ ف ب


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى