آخر الأخبارأخبار محلية

الخطيب: المدخل الصحيح لاستعادة عناصر القوة في امتنا يكمن في تعزيز التضامن العربي الاسلامي

وطنية – ادلى نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى العلامة الشيخ علي الخطيب بتصريح في ذكرى حرب تشرين هنأ فيه الامة العربية والاسلامية ب”النصر الذي صنعه الجيشان السوري والمصري في معركة العزة والكرامة التي اثبتت ان التضامن العربي المرتكز على القوة وتلاحم الجيوش والشعوب في مواجهة العدوان والاحتلال الصهيوني هو السبيل لتحرير الارض العربية وردع العدوان عنها، ونحن لنا ملء ثقة ان جيوشنا العربية والاسلامية وقوى وفصائل المقاومة في بلادنا قادرة على انجاز الانتصارات في معركة تحرير فلسطين”.

واكد ان “المدخل الصحيح لاستعادة عناصر القوة في امتنا يكمن في تعزيز التضامن العربي الاسلامي، وازالة الحواجز التي تعيق هذا التضامن بين الدول العربية والاسلامية، وفي طليعتها “تعزيز التضامن بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والمملكة العربية السعودية، وتفعيل علاقات الاخوة والتعاون بين لبنان وسوريا في مواجهة الحصار والتهديدات والتحديات، والنصر سيكون حليف امتنا اذا تضامنا عربا ومسلمين وصوبنا بوصلة الجهاد والنضال باتجاه نصرة فلسطين ودحر الاحتلال عنها”.

وتوجه “بتحية الاكبار الى الشهداء الابطال الذين بذلوا الدماء في حرب تشرين”، منوها” بتضحيات الشعبين والجيشين السوري والمصري، سائلا المولى ان “يمن على سوريا بالعزة والمنعة والاستقرار، وعلى مصر بالازدهار والتقدم، وان يحفظ بلاد العرب والمسلمين” .

==================ا.ش


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى