آخر الأخبارأخبار محلية

يؤكد المرابطون وقوفهم الثابت ودعمهم للجمهورية الجزائريةالشعيبة وقيادتها

يؤكد المرابطون وقوفهم الثابت ودعمهم للجمهورية الجزائريةالشعيبة وقيادتها

المرابطون 112112

أصدرت حركة الناصريين المستقلين-المرابطون البيان التالي:
يؤكد المرابطون وقوفهم الثابت ودعمهم للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية وقيادتها، وعلى رأسها فخامة الرئيس السيد عبد المجيد تبون، وأهلنا الجزائريين، في رفض التدخل السافر في الشؤون الجزائرية السيادية، من قبل الدولة الفرنسية، التي لا تزال تختزن في عمقها البعد الاستعماري البائد.
هذه فرنسا التي ارتكبت على أرض الجزائر، جرائم ضد الإنسانية في حق المواطنين الجزائريين، تحاول اليوم في القرن الواحد العشرين وبصفاقة تامة، إعادة عقارب الساعة قرن إلى الوراء، بتهجم إعلامي دونكيشوتي ساقط بالتدخل في شؤون شعب جبار، كالشعب العربي الجزائري، الذي لقّن عتاة الاستعمار الفرنسي درساً يحاولون نسيانه اليوم.
إن المرابطون وهم جزء من حركة التحرر العربية، التي كانت الجزائر العربية وستبقى في ضميرنا ووجداننا وعقولنا، ثورة المليون شهيد المستمرة، نقول للفرنسيين الاستعماريين الجدد “فليخسأ الخاسئون”، والجزائر أكبر من هذيانكم الاستعماري.
كما يدعو المرابطون كل القوى القومية العربية، إلى الوقوف مع الجزائر صفاً واحداً، بالدعم والتأييد وليعلم الفرنسيون “إن عدتم عدنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى