آخر الأخبارأخبار محلية

لجنة الصحة إطلعت على استراتيجية الوزارة عراجي: هجرة الاطباء مؤسفة ولجنة علمية تدرس بدء الجرعة الثالثة لكورونا

وطنية – عقدت لجنة الصحة العامة والنقل والشؤون الاجتماعية جلسة برئاسة النائب عاصم عراجي وحضور وزير الصحة العامة فراس الابيض والنواب: ماريو عون، بيار بو عاصي، قاسم هاشم، امين شري، فادي علامة، فادي سعد، محمد القرعاوي، بلال عبدالله، وعلي المقداد.

عراجي
اثر الجلسة، قال رئيس اللجنة النائب عراجي: “اجتمعت لجنة الصحة اليوم مع وزير الصحة الدكتور فراس الابيض الذي أطلعنا على أجواء استراتيجية الوزارة للمرحلة المقبلة، ونحن نتمنى له التوفيق في هذه الظروف الصعبة.

وقسمت خطته 4 محاور: الدواء، الاستشفاء، الوباء والعامل البشري.

بالنسبة الى أزمة الدواء، أدوية الامراض غير المزمنة غير مدعومة وتباع وفق سعر السوق، المشكلة في أدوية الامراض المزمنة، السرطان والمناعة، هناك مشكلة بين مصرف لبنان ومستوردي الادوية، منهم قرروا ألا يستوردوا الى ان يوفر الدعم مصرف لبنان ويعطيهم مستحقاتهم. حسب ما عرفنا ان هناك 370 مليون دولار يدور نقاش حولها، وهناك شبه اتفاق ونقاش لم ينته كيف ستسدد. هناك نقص في الادوية السرطانية، وفي هذا الاطار ستوضع موازنة مخصصة للامراض السرطانية وجزء للمزمنة لنختار منها ادوية معينة”.

أضاف: “في قضية الاستشفاء، هناك شركات التأمين التي تريد فريش دولار. هناك 800 الف مواطن كانوا لديهم ضمان في شركات التأمين والتوقعات ان ينخفض العدد الى 400 او 500 الف. وهذا يعني ان هؤلاء سينتقلون الى وزارة الصحة مما يعني عبئا على الوزارة.

المستشفيات الحكومية تعاني والخاصة تأخذ فروقات، ونقول هنا ان وزير الصحة يتواصل مع البنك الدولي للمساعدة، واذا لم تحصل المساعدة فالمستشفيات وضعها صعب. ولديه اقتراح ان يحول بعض المستشفيات الحكومية، كما يحصل في الخارج، الى Surgery Day One، مما يعني تخفيف الكلفة، وتحدثنا كيف سنخففها عن المريض”.

ولفت الى ان “مراكز الرعاية الصحية هي الاساس وتوفر على الدولة ويفترض ان يكون فيها اطباء اختصاصيون، والوزير يبذل جهده في هذه المراكز”.

وقال: “في موضوع كورونا، هناك مناطق لم يتلق سكانها اللقاح، وبعض البلديات طلبت التشجيع وليس لديها القدرة. لذلك، ستكون هناك سيارة مثل سيارةاسعاف من اجل اللقاح. اما بالنسبة الى الجرعة الثالثة، فسيبدأ لبنان بها، وهناك لجنة علمية وهو لن يتدخل في قرارها”.

أضاف عراجي :”اما بالنسبة الى المطار فهناك فوضى واللجنة العلمية ستتخذ القرار، وستضع تسعيرة جديدة لفحص الكورونا”.

وختم: “تناولنا هجرة الاطباء وهي مؤسفة، وسنحاول ان نحسن التعرفات لهم”.

======= م.ع.


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى