منوعات

إحتفال تكريمي لآل تاج الدين في مؤسسة جبل عامل المهنية لتقديمهم مبنى جديد

إحتفال تكريمي لآل تاج الدين في مؤسسة جبل عامل المهنية لتقديمهم مبنى جديد

رعى نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الاعلى الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان ممثَّلا بالمفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان، افتتاح المبنى الجديد الذي شيّده آل تاج الدين والذي أقامته جمعية البر والإحسان في مدرسة جبل عامل المهنية في البرج الشمالي باحتفال حاشد أقيم في قاعة المدرسة.

 وشارك فيه، إلى جانب المفتي قبلان، النائب أيّوب حميّد، رئيس إتحاد بلديّات صور عبد المحسن الحسيني، عضو هيئة الرئاسة في “حركة أمل” خليل حمدان، ر الدّكتور حسن تاج الدين، عضو المكتب السياسي عباس عباس، المسؤول عن الحركة في اقليم جبل عامل محمد غزال، مدير جمعية البر والاحسان حسين بيطار، وشخصيات دينية واجتماعية ورؤساء مجالس بلدية واختيارية وفاعليات.                                               بعد النشيد الوطني ونشيد حركة “أمل”، قدّم للاحتفال علي قرنبش وألقى مدير المدرسة جمال شبلي كلمة تحدّث فيها عن “تاريخ المؤسسة التي كانت عريناً للإمام الصدر والتي خرّجت المهندسين والشهداء ومنهم قائد المقاومة محمد سعد”. وشكر آل تاج الدين على “عطاءاتهم”.
ثم القى الدكتور حسن تاج الدّين كلمة العائلة المكرّمة فأشار الى أن “مؤسسة جبل عامل المهنية تستند الى الأصل الثابت فكانت زرعاً طيباً برعاية الإمام المغيّب السيد موسى الصدر”، مشيراً إلى أن “مساهمة العائلة في إنجاز المبنى الجديد إنما لتبقى هذه المؤسسة صرحاً رائداً في مجال التربية والتعليم”.
ثم ألقى المفتي قبلان كلمة الرعاية فشكر لآل تاج الدين “هذا العطاء الذي يحتاج اليه مجتمعنا في سبيل تقدمه نحو الافضل”، متوقفا عند تاريخ مؤسسة جبل عامل المهنية التي “قدمت كوكبة من الشهداء الذين اناروا درب الجهاد والمقاومة لكل طلاب التضحية والفداء فأثبتت هذه المؤسسة انها تربة خصبة لربيع لبناني أزهر بالعزة والكرامة لوطننا لبنان”.
ودعا “كل الشرفاء والسياسيين ان يتقوا الله في الوطن الذي يحتاج الى اخلاص زعاماته للخروج من الازمة التي يتخبط بها”.
واضاف: “نقول لجميع المسؤولين تعالوا الى كلمة سواء لنحفظ لبنان العيش المشترك لبنان العزة لبنان بجناحيه المسلم والمسيحي حيث لا أقليات ولا اكثريات انما هناك وطن اسمه لبنان لا يقوم الا بجميع مؤسساته وكفانا صراعات ورهانات وارتهانا للخارج، فالرهانات لم تجلب الا الويلات للبنان والحوار البناء وحده يحفظ الوطن من التقسيمات التي تضرب المنطقة وتفتتها وتنهب ثرواتها لمصلحة العدو الاسرائيلي والمصالح الغربية”.
وختاما، قص المفتي قبلان وتاج الدين والحضور شريط الافتتاح ثم كانت جولة في أقسام المبنى و حفل كوكتيل.

الدكتور حسن تاج الدين112112

للمزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى