آخر الأخبارأخبار محلية

لقاء بين حسن حب الله ووفد قيادي من حماس هنأ الأسرى بتحررهم من سجون الاحتلال وعرض الأوضاع المعيشية في المخيمات الفلسطينية

وطنية – استقبل عضو المجلس السياسي في “حزب الله” النائب السابق حسن حب الله وفدا قياديا من حركة “حماس” في لبنان برئاسة ممثلها في لبنان الدكتور أحمد عبد الهادي. وضم الوفد نائب المسؤول السياسي في لبنان جهاد طه، مسؤول العلاقات السياسية عبد المجيد عوض، عضو القيادة السياسية أبو عبد مشهور، المسؤول السياسي في الإقليم حسن العريض، بحضور معاون مسؤول العلاقات الشيخ عطا الله حمود.

وأعلنت العلاقات الإعلامية في “حزب الله” في بيان، أن “البحث تم في آخر المستجدات على الساحتين العربية والإسلامية وانعكاسهما على القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني”، مشيرة إلى أن “الطرفين توجها بالتهنئة والتبريك للأسرى البواسل ولقيادة حركة الجهاد الإسلامي والمقاومة الفلسطينية بتحررهم من سجون الاحتلال في عملية بطولية زلزلت أمن الكيان الصهيوني وأرعبت جنوده وسجانيه وأثبتت أن إرادة التحرير أكبر من قيد العدو والاحتلال”.

وتناول اللقاء “مجريات الأحداث بعد معركة سيف القدس والتحديات التي تستهدف الشعب والقضية الفلسطينية، لا سيما الحصار على قطاع غزة والتعديات والاستفزازات اليومية التي تمارسها قوات الاحتلال في القدس وحي الشيخ جراح وسلوان وأيضا الحصار على سوريا ولبنان وانعكاساتها على المنطقة برمتها، لا سيما مشروع المقاومة والقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني”.

واكد الطرفان “وحدة الموقف في مواجهة المشروع الصهيوني – الأميركي في المنطقة ومواجهة حالات الانقسام، التي من شانها إضعاف المقاومة وحرف مسار البوصلة عن فلسطين والقضية الفلسطينية في الداخل والشتات وتحصين المخيمات عبر اللقاءات والتنسيق الدائم مع فصائل المقاومة الفلسطينية والقوى الأمنية اللبنانية”، وعرضا “الأوضاع المعيشية في المخيمات الفلسطينية على ضوء الأزمة الاقتصادية الحادة في البلاد والعمل الذي من شأنه تخفيف الأعباء عن كاهل أهلنا في المخيمات عبر التعاون مع المقاومة في لبنان”.

وفي ختام اللقاء دعا المجتمعون “كل فصائل المقاومة إلى وحدة الكلمة في مواجهة التطبيع والحفاظ على الإنجازات الوطنية تحت راية المقاومة، لأنها السبيل الوحيد لتحرير الأرض والمقدسات”.

======== ن.ح


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى