أخبار محلية

يوم ترفيهي وتوزيع قرطاسية للأطفال بين نادي ليونز بيروت كود و الكتيبة الكورية

يوم ترفيهي وتوزيع قرطاسية للأطفال بين نادي ليونز بيروت كود و الكتيبة الكورية

نظم الدكتور حسن تاج الدين يوم ترفيهي وتوزيع قرطاسية للأطفال بين نادي ليونز بيروت كود و الكتيبة الكورية ، ومع بدء السنة الدراسية الجديدة،  وبحضور قائد الكتيبة الكورية الكولونيل سوك مو كو، رئيس لجنة المعلوماتية في الليونز منطقة 351 هادي الحسيني، رئيس اقليم الليونز منطقة 351 زياد شما وضباط الكتيبة الكورية وجنودها والهيئات التعليمية وتلامذة,

بدأ النشاط الترفيهي بالنشيدين اللبناني والكوري، ثم قدم التلامذة فيلما وثائقيا للتعرف الى كوريا الماضي والحاضر ومهمات “اليونيفيل” في جنوب لبنان.

بعدها، قدمت الفرقة الكورية العابا ونشاطات تخللها قرع على الطبول، ثم توزيع الحلوة والشراب على التلامذة.

وألقى الدكتور تاج الدين كلمة أكد فيها “دور الكتيبة الكورية ومهماتها الامنية والانسانية والاجتماعية والتربوية في مساعدة السكان المحليين”، وقال: “اردنا نحن ليونز بيروت كود، بالتعاون مع الكتيبة الكورية، اقامة هذا النشاط في السنة الدراسية الجديد وتوزيع ادوات تربوية وقرطاسية على الطلاب,

وشكر الحكومة الكورية وقائد الكتيبة الكولونيل كو على اقامة هذا النشاط الترفيهي

وقال: “ان الغاية من اقامة هذا النشاط للتلامذة هو لتخفيف عبء عن اهالي التلامذة لشراء القرطاسية والادوات التربوية”.

واشار الى ان “جميعة الليونز هي من اكبر جمعيات العالم عددها مليون و350 الف شخص منتشرين في اصقاع العالم، ويرأس نادي الليونز الدولي الكوري الدكتورجونغ يول تشوو ونحن يسعدنا كنادي ليونز بيرود كود ان نكون في ضيافة الكتيبة الكورية والمشاركة معا في هذا النشاط التربوي”.

بدوره، قال الكولونيل كو: “يسعدنا ان نستقبل تلامذة المدارس الرسمية في موقعنا لنقدم اليهم ادوادت قرطاسية ولوازم مدرسية. وجميل ان تكون البسمة والفرحة على وجوه التلامذة”، مؤكدا ان “الكتيبة مستمرة في تقديم ما امكن من المساعدات الى السكان المحليين”.

وشكر رئيس نادي ليونز بيروت كود الدكتور حسن تاج الدين على “تعاونه المثمر في اقامة هذا النشاط الذي افرح قلوبنا وقلوب التلامذة الذي نطمح دائما ان تكون السعادة والبسمة على وجوههم”.

في الختام، وزع الكولونيل كو وتاج الدين لوازم وادوات تربوية وقرطاسية على التلامذة.

للمزيد على facebook

اقرا ايضا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى