آخر الأخبارأخبار محلية

الوكالة الوطنية للإعلام – مراد أطلق صرخة من صور: أنقذوا التربية في لبنان كي يبقى منارة الشرق

وطنية – أطلق رئيس لجنة التربية والتعليم العالي والثقافة النائب حسن مراد صرخة طلب خلالها من الدول الصديقة والشقيقة “إنقاذ التربية في لبنان كي يبقى منارة الشرق والعالم”، مؤكدا أن “التعليم حق لجميع تلامذة لبنان من الحضانة إلى الجامعة مع ظروف ملائمة تراعي متطلبات العمل التربوي لجهة تأمين مستلزمات الصمود التربوي، في ظل ما تتعرض له التربية من حرب إبادة شاملة”.

وأمل مراد في “أن يتجاوز لبنان أزماته وينجز الاستحقاق الرئاسي”، مشيرا إلى ضرورة أن يتمسك اللبنانيون بحق لبنان في ثرواته النفطية ومياهه وأرضه، فالتشتت يضعف الموقف الوطني.

وأشار في معرض كلمة له، في إحتمال تكريمي في مدرسة قدموس – صور للناجحين و المتفوقين في الشهادتين المتوسطة والثانوية العامة بمختلف فروعها، وشهادة البكالوريا الدولية الـ IB، عشية بدء العام الدراسي الجديد، إلى”أن الدولةَ التي تتحول دولة للجباية، لا دولة للرعاية تحكم على نفسها بالانحلال، ودولتنا تركت مواطنيها أسرى الفقر والحاجة والهجرة”، مضيفا: “النظام الذي يقوم على التمييز بين المواطنين في الوطن الواحد هو نظام مريض حدد نوع مرضه ووجعه من دون علاج”. 

ولفت مراد إلى أن “النظام الذي لا يولي التربية والتعليم الأهمية القصوى هو نظامٌ يأخذ أجيال الوطن إلى الضياع، والنظام الذي لا يرسم خطة لتعزيز الانتماء الوطني والتعلق بالأرض هو نظام أناني يدور حول نفسه وأربابه”، مشيدا بدور رئيس مجلس النواب نبيه بري في وضع الجنوب على خارطة لبنان بالمقاومة والإنماء وبناء المؤسسات والسياحة.

 

الحضور

وحضر الإحتفال المطران شربل عبدالله، رئيس مدرسة قدموس الأب الدكتور جان يونس والآباء في المدرسة، النائبان الحاج علي خريس، وعناية عزالدين، قائمقام صور محمد جفال، الرئيس العام لجمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة الأب مارون مبارك على رأس وفد من الجمعية، الأب ماريوس خيرالله، فضيلة الشيخ ربيع قبيسي، رئيس المنطقة التربوية في الجنوب أحمد صالح ، رئيس بلدية العباسية علي عزالدين، مسؤول التعبئة التربوية في “حزب الله” حيدر مواسي، مسؤول اقليم جبل عامل في “حركة أمل” علي اسماعيل، إضافة إلى عدد من مدراء المؤسسات التربوية والفعاليات الإجتماعية والعسكرية والسياسية والروحية والبلدية وذوي الطلاب.

وبعد كلمة روحية لقدس الأب العام مارون مبارك، ألقى رئيس المدرسة كلمة رحب فيها براعي الحفل النائب مراد ،  مثنيا على “جهوده التي يبذلها في سبيل التربية والتعليم وعلى دوره الوطني الجامع”، ومهنئا التلامذة والأهل والهيئتين التعليمية والإدارية على “النتائج الباهرة التي تحققت بتضافر جهود الجميع”، واعدا باستكمال مسيرة النجاح والتفوق”.

واختتم الاحتفال  بتقديم درع تقديرية إلى صاحب الرعاية وتوزيع الشهادات على المكرمين والتقاط الصور التذكارية.

 

=======


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى