آخر الأخبارأخبار محلية

الوكالة الوطنية للإعلام – إطلاق المرحلة الثانية من مشروع التجدد المديني: برج حمود 2021-2031 – معا من أجل حاضر ومستقبل أفضل

وطنية – المتن – أطلقت مساء اليوم المرحلة الثانية من مشروع التجدد المديني برج حمود 2021-2031: معا من أجل حاضر ومستقبل أفضل، في قاعة مطرانية الأرمن الأرثوذكس في لبنان في برج حمود، في حضور وزير الصناعة في حكومة تصريف الاعمال جورج بوشيكيان، الوزير السابق افيديس كيدانيان، رئيس منطقة جنوب فرنسا رينو موزولييه، المدير العام لوكالة أفيتيم فيليب مونييه، وممثلين عن السفارة الفرنسية ووكالة التنمية الفرنسية، وهيئات الأمم المتحدة العاملة في لبنان، رؤساء بلديات، مخاتير، وهيئات وفعاليات المجتمع المدني.

بعد النشيدين الوطنيين اللبناني والفرنسي، ألقى رئيس بلدية برج حمود مارديك بوغوصيان كلمة أعرب فيها شكره وتقديره للجهود التي بذلتها فرنسا ومنطقة بروفانس، ألب، كوت دازور لدعم لبنان بمؤسساته وشعبه خلال الأزمات الأخيرة، إلى جانب الموقف المبدئي من عدوان أذربيجان على أرمينيا.

واستعرض بوغوصيان “الصعوبات التي يواجهها لبنان شعبا ومؤسسات، لتأمين الحاجات الضرورية والمحلية”. وشدد على “واجب السلطات وأولياء الأمور بذل كلّ الجهود لحلحلة هذه الأزمات، دون أن ينتقص ذلك من واجبهم في التخطيط والتحضير للمستقبل”. كما وأكد “الالتزام بالعمل على الخطين بالتساوي”، شاكرا الدعم الذي تلقاه البلدية في هذا السياق. 

ومن ثم تحدث السفير مونييه فأبدى سعادته للتواجد في لبنان، وأثنى على “دعم الحكومات المحلية الفرنسية لبلدية برج حمود في سعيها إلى صيغة خطة استراتيجية للتجدد المدني”.

واكدت رئيسة  أفيتم، نائبة رئيس منطقة “نيس كوت دازور” أغنيس رامبال، وعبر كلمة متلفزة، الدعم المستمر لمبادرات عدة في لبنان. وأثنت على “جهود بلدية برج حمود للعمل للمستقبل في مؤازرة الجهود المبذولة لمواجهة الأزمات الحالية، إضافة إلى العمل على تحسين الوضع البيئي والظروف الإجتماعية”. 

وأعرب نائب رئيس منطقة جنوب فرنسا جان بيار كولين بدوره عن سعادته للعودة إلى برج حمود وإلى لبنان، مؤكدا “العزم على التضامن مع لبنان”. كما وأثنى على “الأرمن ودورهم البناء”، مؤكدا “الإلتزام بالاستمرار في مؤازرة المشاريع التي تخدم لبنان شعبا ومؤسسات”.

أما رئيس منطقة جنوب فرنسا رينو موزولييه فأشار أن “من دون رؤية ومشروع فلن يكون من إمكانية لتطوير منطقتنا. من هنا أهمية هذا المشروع لإنتاج رؤية ومشروع تطوير، بالمؤازرة مع دعم مبادرات تساهم في حل المشاكل الفورية وتخفيف المعاناة، إلى جانب تأمين التمويل اللازم لها. كما أكد إلتزامه بمتابعة دعم المبادرات المماثلة، لطابعه الفريد والمثالي في التحسين البيئي والإجتماعي”. 
وبعد ذلك، تم توقيع بروتوكولات تعاون بين كل من بوغوصيان و موزولييه و مونييه، ليختتم الحفل بتقديم بوغوصيان هدية تذكارية إلى رئيس منطقة جنوب فرنسا.

 
======= ز. ع. 
 


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى