آخر الأخبارأخبار دولية

فنانة أفغانية تواصل عروضها من المنفى من أجل حقوق المرأة في أفغانستان



أقدمت الفنانة الأفغانية كبرا خادمي عام 2015 على ارتداء درع معدني من صنعها تظهر منحنياته الأعضاء الجنسية لجسد الأنثى وتجولت به في العاصمة كابول للتنديد بالمضايقات التي تتعرض لها ملايين النساء الأفغانيات. عرض جعلها عرضة لتهديدات بالموت ودفعها إلى المنفى. والآن وهي مواطنة فرنسية، تواصل كبرا حملتها من خلال فنها وعروضها من أجل حقوق المرأة في أفغانستان.


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى