آخر الأخبارأخبار محلية

الوكالة الوطنية للإعلام – مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الثلاثاء 05/04/2022

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الثلاثاء 05/04/2022 

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان 

من الآن وحتى الخامس عشر من ايار أربعون يوما” على مسارالرحلة الانتخابية نحو صناديق الاقتراع بعدما انتهت منتصف ليل الاثنين-الثلاثاء مهلة تسجيل اللوائح في وزارة الداخلية حيث رست عملية التسجيل على مئة وثلاث لوائح تندرج ضمنها مئة وثماني عشرة سيدة وهي المرة الاولى في لبنان,تكون فيها المشاركة النسائية مرتفعة…

بعدما انسحب اثنان واربعون مرشحا” وعدم إدراج أرباب اللوائح  248 فيها من اصل ال 966 مرشحا”, يحتم القانون الحالي خروج المرشحين غير المدرجين من الشوط وبالتالي استقر العدد على 718 مرشحا” للتباري في سباق الوصول الى برلمان مكون من 128 نائبا”…

عمليا” لبنان بات امام مشهد جديد ورحى المعركة الانتخابية بدأت تدور بوطيسها بين الشعارات والوعود وتحقيق المكاسب حتى ضمن اللائحة الواحدة سعيا” وراء حاصلها وكسرها وما بين كسر الحاجز مع المواطنين المذلولين بعيشتهم المقيتة ودفعهم باتجاه صناديق 
الاقتراع وسط توقعات تشير الى ان المزاج الشعبي حتى الآن يتأرجح في المثلث الآتي:

– التوق الى التغيير -الامتناع عن التصويت -ورغبة الجزء المتمثل بالمحازبين في الاقتراع كل لحزبه.. وزير الداخلية بسام مولوي بعد إقفال باب تسجيل اللوائح أكد جهوزية الوزارة التي تضطلع بكل واجباتها على رغم الظروف الصعبة وأجواء التشويش معلنا” الاصرار على إنجاز الإستحقاق الإنتخابي بسلاسة وأمان ونجاح…

واليوم جمع لقاء,وزير الاعلام زياد المكاري برئيس هيئة الاشراف على الانتخابات القاضي نديم عبد الملك وقد شدد وزير الاعلام على اننا لا نريد اي خطاب كراهية أو مذهبي على قدر المستطاع وسنعمل ضمن كل الوسائل المتاحة بين ايدينا فيما أكد القاضي عبد الملك “أن الهيئة ليست بشرطي لقمع المخالفات،إنما نحن مع حرية الرأي والتعبير ضمن حدود القانون”..

من جهة ثانية اشارت معلومات غير رسمية الى ان العمل بدأ,من أجل بلورة لوجستية المال والطاقة لتأمين التيار الكهربائي مئة في المئة ب 15 أيار والساعات التي تليه لأن كهرباء لبنان بمقدراتها الحالية حتى هذه اللحظة لا تستطيع تأمين أكثر من خمس ساعات…

ماليا تعويل على امكانية التوقيع الأولي بين الحكومة اللبنانية ووفد صندوق النقد الدولي قبل مغادرته بيروت نهاية الاسبوع الحالي..

وأما البارزاليوم فهو أن رئيس الجمهورية تبلغ من السفير البابوي برسالة خطية أن البابا فرنسيس سيزور لبنان في حزيران المقبل,على أن يحدد موعد الزيارة وبرنامجها بالتنسيق بين لبنان والكرسي الرسولي..

 الرئيس العماد عون لسبيتيري : اللبنانيون ينتظرون زيارة البابا فرنسيس للتعبير عن امتنانهم لاهتمام قداسته بلبنان,ولشكره على المبادرات التي قام بها حيال بلدهم والصلوات التي رفعها لإحلال السلام والاستقرار فيها.

قضائيا” رئيس الهيئة الاتهامية في جبل لبنان القاضي بيار فرنسيس تنحى عن النظر في الاستئناف المقدم من النيابة العامة و”رواد العدالة” ورجا سلامة لقرار تخلية سبيل الأخير.. وقد أحيل الملف الى الرئيس الاول لمحكمة استئناف جبل لبنان ايلي الحلو لتعيين قاض بديل.. بالتوازي القاضية غادة عون رفعت قرار منع السفر عن رئيس مجلس ادارة بنك لبنان والمهجر سعد الازهري وعن رئيس مجلس ادارة بنك عودة سمير حنا.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان 

ما بعد الإنتخابات وتحديدا في حزيران المقبل سيزور قداسة البابا فرنسيس لبنان على أن يصار إلى تحديد تاريخ الزيارة وبرنامجها وموعد الإعلان الرسمي عنه بالتنسيق بين لبنان و الكرسي الرسولي.

وفي كلام الإنتخابات مئة وثلاث لوائح…..
ألف وأربعة وأربعون مرشحا بينهم مئة وثماني عشرة أمرأة منضويات في لوائح….

تلك هي الأرقام التي رست عليها عملية التسجيل في المديرية العامة للشؤون السياسية 
واللاجئين في وزارة الداخلية قبل إنتهاء المهلة القانونية منتصف الليلة الماضية.

إقفال هذه المهلة يفتح الطريق أمام تبلور متزايد للصورة الإنتخابية مع ما تحمله من حماوة سياسية ودعائية تسبق اليوم الكبير : الخامس عشر من أيار.

هذا اليوم الإنتخابي حث وزير الداخلية بسام مولوي المواطنين على المشاركة فيه قائلا إننا لن نقبل بأي غش ولن نغطي أحدا.

أما التيار الكهربائي الذي يحذر البعض من أن عدم توافره قد يطير الإنتخابات فقد أكد الوزير أنه سيتأمن لمراكز الإقتراع والفرز متحدثا عن أكثر من خيار تتم دراسته يوميا.

من الإستحقاق الإنتخابي إلى الإستحقاق المالي: تصريحات ملتبسة لنائب رئيس الحكومة سعادة الشامي حول إفلاس الدولة ومصرف لبنان أحدثت ضجة كبيرة قبل أن يتم احتواؤها ببيانات وتوضيحات للبنك المركزي ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي والشامي نفسه.

فنائب رئيس الحكومة أكد أن حديثه اجتزئ سائلا: من أنا حتى أعلن إفلاس الدولة؟! وقائلا: الواقع المالي صعب ولدينا تعثر في سداد الديون لكن الأمر لا يعني إعلان الإفلاس.

وعلى ضفاف الشأن المالي والمصرفي والقضائي رفعت القاضية عون قرار منع السفر عن رئيس مجلس إدارة بنك لبنان والمهجر وبنك عودة.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار 

تفنن صناع الازمات حتى اوصلوا غاية امل اللبنانيين الى : رفع النفايات ..

هي سياسة اغراق البلد واهله بالازمات ونقلهم من الصعب الى الاصعب، وهي سياسة لا ينكرها الاميركي القابض على كل الشرايين الاقتصادية، والمحاصر لاي خيارات بديلة ..

شركة “سيتي بلو” لرفع نفايات الضاحية وجبل لبنان من الادلة التي تؤكد ان المتحكمين بامر البلاد والعباد قادرون على التلاعب بكل القطاعات واستثمارها للضغط او المقايضات، ومن جديد وعد من المركزي بصرف الاموال على ان تختبر مصداقيته في الساعات المقبلة. فيما العبء على عاتق اللبنانيين الهاربين من النفايات المكدسة الى الحر والعتمة، وقبل ان يبرد تعبهم تحرقهم اسعار المواد الاولية والاساسيات على موائد الشهر الكريم .

ولمكافحة التاجر اللئيم وعدت وزارة الزراعة بتحديد جدول لاسعار الخضار، لكن المشكلة بضبطه، والضبط يحتاج الى وزارة الاقتصاد والوزارة تحتاج الى القوى الامنية، وهذه القوى تحتاج لانجاح عملها الى قضاء يوقف المتلاعبين بالاسعار ويحاكم المحتكرين ..

انتخابيا تسعير للمعركة مع اقفال مهلة تسجيل اللوائح على مئة وثلاث، جلها للقوى التي كانت قلوبهم مؤلفة على مسمى الثورة، وباتوا يتنافسون انتخابيا فيما بينهم الى حد الاقتتال. ومع اكتمال مشهد التحالفات استوت بعض الشعارات والبيانات على سقف مرسوم عنوانه التحريض والتجييش وضرب المرتكزات الوطنية، دون تقديم مشاريع او رؤى لحل الازمة الاقتصادية والاجتماعية ..

في الازمة الاوكرانية كلما تقدمت المفاوضات بين موسكو وكييف، ابعدتها اميركا والحلف الاطلسي بالعقوبات واختلاق العقبات، فيما اتهم المندوب الروسي لدى مجلس الامن “فاسيلي نيبينزيا” القوات الاوكرانية بفبركة ما سمي مذبحة في مدينة بوتشا، مستنكرا ومتسائلا عن سبب رفض الرئاسة البريطانية عقد اجتماع لمجلس الامن لبحث هذه القضية ..

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في 

البابا فرنسيس في لبنان في حزيران المقبل . انه الخبر الذي طغى على كل الاخبار اليوم .  فماذا سيحمل  الحبر الاعظم للبنانيين؟ وهل تكون زيارته كزيارة البابا يوحنا بولس الثاني ، فاتحة مرحلة  جديدة في لبنان ؟ انتخابيا ، البورصة استقرت  على مئة وثلاث لوائح . فاذا قسمنا العدد على خمس عشرة دائرة تبين ان هناك حوالى سبع لوائح في كل دائرة ،  ما يعني ان السباق الانتخابي سيكون حاميا وطاحنا. وعلى بعد اربعين يوما من الاستحقاق الانتخابي المنتظر فان كل القوى السياسية بدأت تجهز العدة للمنازلة الكبرى . فاصوات المشككين باجراء الانتخابات بدأت تخفت وتخبو ، مقابل ارتفاع اصوات المعركة في كل مكان . واذا كان من ملاحظة اولية على تشكيل اللوائح فهي ان قوى السلطة نجحت في رص صفوفها بشكل شبه كامل ،  والقوى السيادية نجحت في  تنظيم قواها بالحد الادنى المطلوب ،  في حين ان قوى ما يسمى بالثورة  تدخل  المعركة مفتتة ومقسمة  ما سينعكس حتما على النتائج في صناديق الاقتراع . فهل نحن امام اعادة انتاج جديدة لنفس القوى ، ام ان الشعب سيفاجىء الجميع ، وستكون كلمته مدوية في الخامس عشر من ايار؟   

حياتيا: ازمة طحين بدأت تلوح في الافق نتيجة توقف ثلاث مطاحن عن العمل، ونتيجة وصول قمح تعرض للرطوبة من اوكرانيا. مع ذلك فان كمية القمح الموجودة في المطاحن تكفي لاكثر من خمسة وعشرين يوما، كما ان لبنان ينتظر حوالى 45 الف طن من القمح، ما يكفي السوق اللبنانية لخمسة وعشرين يوما اضافية. لكن ، ماذا  بعدها؟ توازيا،  المفاوضات مع صندوق النقد الدولي لم تحقق تقدما يذكر. ووفق المعلومات فان اعضاء وفد الصندوق يبدون استغرابهم لمماطلة المسؤولين اللبنانيين وعدم اخذهم الشروط الاصلاحية المطلوبة منهم على محمل الجد. وقد بدأ اعضاء الوفد يعبرون في لقاءاتهم الخاصة عن اعتقادهم ان تحقيق خطوات اصلاحية غير ممكن في ظل الظروف السياسية الراهنة وانه مؤجل الى ما بعد الانتخابات النيابية. لذلك ايها اللبنانيون، شاركوا بكثافة في الاستحقاق الانتخابي المفصلي. فالتغيير “بدو صوتك بدو صوتك.. و ب 15 ايار خللو صوتكن يغير”

========

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في 

كذابون، دجالون، منافقون.

ثلاث كلمات قد لا تكون كافية لوصف منظومة كاملة، سياسية ومالية واعلامية، تتحكم بالبلاد.

ففي موضوع زيارة الرئيس ميشال عون للفاتيكان في آذار الماضي، كذابون. حول اهداف الزيارة كذابون، وحول نتائجها كذابون، وحول موقف الكرسي الرسولي منها كذابون.
قالوا إن رئيس الجمهورية زار الحبر الاعظم ليدافع عن حزب الله. نظموا تحركات سخيفة للاعتراض، ونشروا تغريدات وبيانات وتصريحات فارغة للرفض… لرفض ما اخترعوه من اكاذيب.

اما اليوم، فسطعت شمس الحقيقة، حيث ابلغ السفير البابوي الرئيس عون ان البابا يزور لبنان في حزيران المقبل، خلال زيارة قام بها السفير البابوي للقصر الجمهوري. ورئيس الجمهورية الذي اعرب عن سعادته لتلبية قداسة البابا الدعوة التي كان جددها له خلال لقائهما الأخير في الفاتيكان، اشار الى ان اللبنانيين ينتظرون هذه الزيارة منذ مدة، للتعبير عن امتنانهم لمواقف قداسته، وللمبادرات التي قام بها، والصلوات التي رفعها من اجل إحلال السلام والاستقرار فيه…

أما حول تحقيقات القاضية غادة عون، فدجالون.

دجالون حول شخص القاضية عون، ودجالون حول الملفات التي في حوزتها. غير ان مجلس الشيوخ الفرنسي، لم يقف مصفقا اليوم، لا لسياسي رخيص، ولا لاعلامي ارخص، بل للقاضية التي صارت قضية، والتي يتطلع اليها كل اللبنانيين رمزا من رموز محاربة الفساد ومواجهة المنظومة في زمن القحط والجفاف.

وفي الملف السياسي والانتخابي ايضا… منافقون.

منافقون كانوا قبل 17 تشرين، ومنافقون ظلوا بعد 17 تشرين.

كانوا سارقين مختبئين خلف شعارات طنانة رنانة، تبدأ في 14 آذار، ولا تنتهي بأقاويل الحلفاء المستترين قبل الظاهرين… وظلوا سارقين بعد 17 تشرين، لكن متنكرين هذه المرة بشعارات الثورة واسقاط النظام وال “هيلا هو” وال “كلن يعني كلن.”

اضاعوا من عمر الوطن والناس ثلاث سنوات تقريبا، ليطلوا عليهم اليوم بعشرات اللوائح المتنافسة والمتناقضة: بعضها سلطوي اللون وبعضها فاسد الطعم وبعضها بلا رائحة برنامج او مشروع، بل مجرد تنازع تقليدي على مقعد بالزائد او بالناقص هنا وهناك.

حقا، إنهم كاذبون دجالون منافقون.

ولأننا على مسافة 40 يوما من الانتخابات النيابية، نكرر: “تذكروا يا لبنانيات ويا لبنانيين، إنو لأ، مش كلن يعني كلن، بغض النظر عن الحملات والدعايات والشتائم والتنمر وتحريف الحقيقة والكذب المركز والمستمر بشكل مكثف من 17 تشرين الاول 2019. 

ولما تفكروا بالانتخابات، حرروا عقلكن وقلبكن من كل المؤثرات والضغوطات، وخللو نظرتكن شاملة وموضوعية، وساعتها انتخبوا مين ما بدكن، بكل حرية ومسؤولية. واجهوا الكل، وأوعا تخافو من حدا، مين ما كان يكون.

========

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي 

“حرب مصطلحات” في لبنان… البلد مفلس أم غير مفلس؟ اللعب على الكلام يقول إنه غير مفلس لكن يفتقد إلى السيولة. سؤال: ألا يؤدي ذلك إلى النتيجة ذاتها؟ 
أليس من لا يملك سيولة هو مفلس؟ وبالعربي الدارج “طفران”… لكن أبعد من المصطلحات، لو لم يكن هناك إفلاس عملي، لما كان صندوق النقد الدولي موجودا في لبنان يفاوض الحكومة على إعطائها قرضا شرط التزامها سلة متكاملة من الإصلاحات. 

ومن “حرب المصطلحات” إلى “حرب اللوائح” للإنتخابات النيابية… مئة وثلاث لوائح تظهر تعطش اللبنانيين إلى التغيير، لكن هذه الكثافة في اللوائح ليست متساوية في كل الدوائر حيث هناك دوائر فيها شح ملحوظ في اللوائح، فيما في مناطق أخرى هناك كثافة ملحوظة. 

وهذه الظاهرة مؤشر إلى أن التغيير صعب في الدوائر التي لا جرأة فيها على تقديم لوائح.

في تطور فاتيكاني حيال لبنان، البابا فرنسيس قرر زيارة لبنان في شهر حزيران المقبل، على أن يصار إلى تحديد تاريخ الزيارة وبرنامجها وموعد الإعلان عنها رسميا، بالتنسيق بين لبنان والكرسي الرسولي، هذا ما أبلغه السفير البابوي لرئيس الجمهورية. 

قضائيا، تنحى القاضي بيار فرنسيس عن النظر في ثلاثة إستئنافات مقدمة من النيابة العامة ورواد الإصلاح ورجا سلامة. وأحيل الطلب إلى الرئيس الأول لمحكمة الإستئناف في جبل لبنان لتعيين قاض بديل. 

========

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد 

لبنان ” بيحكي” انتخاب حتى قيام ساعة الصندوق منتصف أيار. لائحة المئة ومرشحو الألف سيملأؤن البلاد صراخا انتخابيا في منازلة لها جيوشها ومنصاتها وادواتها القتالية من الفئة الديمقراطية كل ما في لبنان أصبح مجهزا لخوض المعركة التي ستحمل شعار “كسر حكم ” أو بالكسر الأدنى هز شجرة رجالاته المعمرة أما شعار السلطة الذي بدأ يحجز مكانه في الحشو الخطابي فيعتمد على لافتة ” نعمل لاجلكم .. أعيدوا انتخابنا” وعلى قدر العزم في تأكيد إجراء الانتخابات تأتي الهزائم في احتمال ضرب مواعيدها فمع إعلان طرابلس مدينة أولى مرشحة… وتصدرها بإحدى عشرة لائحة كانت المدينة من باب تبانتها تكشف عن سلاح متلفت خاض معركة أوقعت قتلى وجرحى رصاص في الإشكال ..ورصاص في التشييع ما أدى إلى إقفال المحال التجارية تخوفا من تجدد الخلاف العائلي. وتلك واحدة من الأسباب التي قد تستحضر فجأة في أي منطقة لبنانية لتعيد عقارب الانتخابات الى الوراء يضاف اليها عوامل العصيان المدني للموظفين في الادارات وأزمات المعلمين بكل فروعهم وترنح القضاء نتجية الصراع مع المصارف… وتجفيف منابع السيولة من البنوك.

وفي قضاء العجلة السياسية خضع شقيق حاكم مصرف لبنان رجا سلامة اليوم ” لإشعار بالحرج ” انتاب قاضي الغرفة الاتهامية بيار فرنسيس فتنحى عن النظر في الطعون المقدمة من النيابة العامة في ملف تخلية سبيل السبيل والملف تبعا لهذا المسار سيحول إلى الرئيس الأول لمحكمة استئناف بعبدا القاضي إيلي الحلو لبت طلب التنحي وتحديد رئيس للغرفة التي ستنظر في الملف مكان فرنسيس فإما القاضية أميرة شحرور وإما القاضي ربيع حسامي ومنذ لحظة التنحي يبدأ البحث في فصل وأصل القاضي المناوب… فإذا كان يتحدر من السلالة العونية يأتي القرار برفض اخلاء السبيل او الكفالة المالية الخيالية ليسأل الرجل من اين له هذا…. وأما اذا كان القاضي عكس التيار فيختلف الحديث وفي المسرح والكواليس السياسية وبعد طمس حقيقة الإفلاس التي تهور بها الوزير سعادة الشامي يعود مجلس الوزراء غدا الى تدوير الزوايا المالية ويعقد جلسة في السرايا الحكومية من واحد وعشرين بندا. 

 

======= 


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى