آخر الأخبارأخبار دولية

بايدن يهدد بوتين بدفع “ثمن باهظ” في حال غزو روسيا لأوكرانيا


نشرت في: 12/12/2021 – 09:11

كشف الرئيس الأمريكي جو بايدن السبت إنه حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من عواقب اقتصادية مدمرة على روسيا، إذا ما غزت أوكرانيا، وأنها ستدفع “ثمنا باهظا”. لكنه استبعد في نفس الوقت احتمالية إرسال قوات برية لأوكرانيا. وبعث وزراء خارجية مجموعة الدول السبع في وقت سابق السبت برسالة مماثلة إلى موسكو بعد اجتماع في ليفربول حذروا فيها من عواقب وخيمة لأي توغل وحثوا موسكو على العودة إلى طاولة المفاوضات.

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم السبت إنه أوضح للرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا ستدفع “ثمنا باهظا” وستواجه عواقب اقتصادية مدمرة إذا غزت أوكرانيا.

وقال بايدن للصحفيين إن احتمال إرسال قوات برية أمريكية إلى أوكرانيا في حالة الغزو الروسي “ليس مطروحا على الإطلاق”، على الرغم من أنه سيكون لزاما على الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي إرسال المزيد من القوات إلى دول الجناح الشرقي بالحلف لتعزيز دفاعاتها.

وأضاف “لقد أوضحت تماما للرئيس بوتين … أنه إذا تحرك نحو أوكرانيا، فإن العواقب الاقتصادية على اقتصاده ستكون مدمرة”.

وقال بايدن، الذي تحدث مع بوتين عبر الهاتف لمدة ساعتين الأسبوع الماضي، إنه أخبر الرئيس الروسي بوضوح أن مكانة روسيا في العالم ستتغير “بشكل ملحوظ” في حالة غزو أوكرانيا.

وبعث وزراء خارجية مجموعة الدول السبع يوم السبت برسالة مماثلة إلى موسكو بعد اجتماع في ليفربول حذروا فيها من عواقب وخيمة لأي توغل وحثوا موسكو على العودة إلى طاولة المفاوضات.

وقال مسؤولون إن وزراء مالية مجموعة السبع سيجتمعون بشكل افتراضي يوم الاثنين لمناقشة المخاوف الاقتصادية بما في ذلك التضخم ولكنهم سيبحثون أيضا العقوبات المحتملة ضد روسيا إذا تحركت ضد أوكرانيا.

واتهمت أوكرانيا روسيا بحشد عشرات الآلاف من الجنود استعدادا لشن هجوم عسكري واسع النطاق محتمل.

وتنفي روسيا التخطيط لشن أي هجوم وتتهم أوكرانيا والولايات المتحدة بسلوك مزعزع للاستقرار وقالت إنها بحاجة إلى ضمانات أمنية لحمايتها.

فرانس24/ رويترز


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى