آخر الأخبارأخبار محلية

القومي: التناغم بين الإحتلالين الأميركي والتركي والجماعات الإرهابية هدفه ضرب الاستقرار في الشام والعراق

وطنية – دان الحزب السوري القومي الاجتماعي في بيان، “التفجير الإرهابي الذي طال جنود الجيش العربي السوري في دمشق وأدى إلى استشهاد 13 جنديا وجرح العشرات من ابناء شعبنا، وكذلك محاولات العدوان التركي على منطقة تل رفعت”.

واعتبر الحزب ان “التناغم القائم بين الإحتلالين الأميركي والتركي والجماعات الإرهابية المسلحة، هدفه ضرب الاستقرار في الشام والعراق استكمالا للحرب الساعية لتقسيم بلادنا وتفكيكها”.

كما ودان “استخدام طائرات الدولة اليهودية الزائلة لأجواء منطقة التنف للتسلل واستهداف العمق السوري، ودور هذه القاعدة في تكريس فصل جغرافي بين الشام والعراق والسيطرة على منطقة غنية بالموارد الطبيعية، ورفد العصابات الإنفصالية في منطقة شرق الفرات بالدعم اللوجستي والسياسي والعسكري لإنشاء كيان مستقل، يجعل شعبنا مصمما أكثر على إخراج الإحتلالين الأميركي والتركي من بلادنا، وسيفرضه بالأطر السياسية الدولية التي تقودها الجمهورية العربية السورية، وبالمقاومة المسلحة التي يخوضها شعبنا بمختلف قواه الحية”.

=======================


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى