آخر الأخبارأخبار محلية

اللجنة الأسقفية للحوار المسيحي الإسلامي قدمت التعازي بوفاة والدة النائب الثاني لرئيس مجلس الإسلامي الشيعي

وطنية – زار منسق اللجنة الأسقفية للحوار المسيحي – الإسلامي في لبنان الشمالي الصحافي جوزاف محفوض بلدة بنهران في الكورة، مقدما التعازي إلى النائب الثاني لرئيس مجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان الدكتور ماهر حسين بوفاة والدته الحاجة نزيهة أرملة المرحوم الحاج الشيخ خليل حسين، بإسم اللجنة الأسقفية المنبثقة عن مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك ورئيسها المطران مار ماتياس شارل مراد النائب البطريركي العام للسريان الكاثوليك على ابرشية بيروت، في حضور رئيس دائرة الشرق الأوسط وأفريقيا في المحكمة الدولية العليا لتسوية المنازعات في لندن – انكلترا المستشار القاضي سايد سيدي ،رئيس إتحاد بلديات الضنية محمد سعدية والحاج كميل مراد والدكتور محمد الجسر وعدد كبير من الشخصيات الدبلوماسية والإعلامية والقضائية وألامنية وأصحاب السيادة والسماحة والسعادة والفضيلة والكهنة، ونقباء المهن الحرة وفعاليات ثقافية وإجتماعية وتربوية وشعراء وأطباء ومحامون ورجال الدين من كل الطوائف.

وخلال تقديم واجب العزاء تلقى الدكتور حسين إتصالا هاتفيا من المطران مراد مقدما التعازي له ولعائلته، بعدها شكر الدكتور حسين اللجنة الأسقفية للحوار الممثلة بمحفوض.

وأمت دارت الراحلة وفود شعبية وبلدية واختيارية ورياضية معزية.

===================


مصدر الخبر

للمزيد Facebook

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى