آخر الأخبارأخبار دولية

السيسي يؤكد في لقائه مع الدبيبة بالقاهرة على أهمية إجراء الانتخابات الليبية في موعدها


نشرت في:

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السياسي في لقائه الخميس برئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة في القاهرة على أهمية إجراء الانتخابات الليبية في موعدها المقرر بنهاية العام الجاري. وأتت زيارة الدبيبة بعد يومين من استقبال السيسي رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح والمشير خليفة حفتر، الرجل النافذ في شرق ليبيا.

بعد يومين من استقباله رئيس البرلمان الليبي والمشير خليفة حفتر، التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الخميس عبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة الليبية بالقاهرة وأكد على أهمية اجراء الانتخابات الليبية بنهاية العام الجاري.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي في بيان “استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم (الخميس) عبد الحميد الدبيبة، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، وذلك بحضور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وعباس كامل رئيس المخابرات العامة”.

وأضاف راضي أن اللقاء “شهد التباحث حول مستجدات الأوضاع على الساحة الليبية”، مشيرا إلى تثمين السيسي صدور قانون الانتخابات عن مجلس النواب الليبي “باعتبارها خطوة مهمة (..) وصولا إلى عقد الانتخابات البرلمانية والرئاسية في موعدها المحدد بنهاية العام الجاري”.


دعم

وأبدى السيسي، حسب بيان المتحدث، “استعداد مصر لتقديم كافة الإمكانات الضرورية من أجل مساعدة الأشقاء الليبيين على تهيئة المناخ المطلوب من أجل تنفيذ هذا الاستحقاق الانتخابي”.

وأتت زيارة الدبيبة بعد يومين من استقبال السيسي رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح والمشير خليفة حفتر، الرجل النافذ في شرق ليبيا.

تعد مصر منذ سنوات أحد أبرز الداعمين للمشير حفتر، في ظل حالة من الفوضى عاشتها ليبيا بعد سقوط معمر القذافي في عام 2011.

وعقب اختيار سلطة سياسية جديدة في شباط/فبراير الماضي، سارعت القاهرة لاستضافة عبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة الليبية الجديدة بعد أن أعلنت نيتها التعاون مع السلطات الجديدة في طرابلس.

وينتظر من السلطة السياسية الجديدة المتمثلة بالحكومة التي يرأسها الدبيبة والمجلس الرئاسي الذي يرأسه محمد المنفي اللذين عينهما الفرقاء الليبيون برعاية أممية بجنيف في الخامس من شباط/فبراير الماضي إنهاء الانقسام السياسي والإشراف على المرحلة الانتقالية إلى حين حلول موعد الانتخابات المقررة في 24 كانون الأول/ديسمبر.

 

فرانس24/ أ ف ب


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى