آخر الأخبارأخبار دولية

الحوثيون يتبنون هجوما تسبب بإصابة طفلين وفق السلطات السعودية


نشرت في:

تبنى الحوثيون الأحد استهداف “منشآت حيوية” في السعودية بصواريخ بالستية وطائرات مسيرة، بينها منشآت تابعة لشركة أرامكو النفطية السعودية العملاقة في جنوب وشرق المملكة. لكن السلطات السعودية أشارت إلى أنها تصدت للهجمات الحوثية، وقد أدت شظايا الصواريخ المتطايرة بعد اعتراضها إلى إصابة طفلين سعوديين وتضرر 14 منزلا في مدينة الدمام في شرق البلاد.

أعلن الحوثيون الأحد أنهم استهدفوا “منشآت حيوية” في السعودية بصواريخ بالستية وطائرات مسيرة، بينها منشآت تابعة لشركة أرامكو النفطية السعودية العملاقة في جنوب وشرق المملكة.

لكن السلطات السعودية أشارت إلى أن الهجوم أدى إلى إصابة طفلين سعوديين وتضرر 14 منزلا في مدينة الدمام في شرق البلاد إثر “اعتراض” المملكة ثلاثة صواريخ بالستية وطائرات مسيرة أطلقها الحوثيون واستهدفت منطقتها الشرقية.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية (واس) نقلا عن وزارة الدفاع أن “الدفاعات الجوية السعودية اعترضت ودمرت 3 صواريخ بالستية و3 طائرات مسيرة مفخخة أطلقتها المليشيا الحوثية المدعومة من إيران باتجاه المنطقة الشرقية وجازان ونجران”.

وأضافت أن “عملية الاعتراض تسببت في تناثر الشظايا على حي ضاحية الدمام ونتج عن ذلك إصابة طفل وطفلة سعوديين وتضرر 14 منزلا سكنيا بأضرار خفيفة” دون الإشارة إلى خطورة إصابات الطفلين.

من جهتهم، أعلن الحوثيون في سلسلة تغريدات على تويتر الأحد “استهداف منشآت حيوية وقواعد عسكرية تابعة للعدو السعودي”، في هجمات “حققت أهدافَها بنجاح”، دون الإشارة إلى توقيت حدوثها. ولفت المتحدث باسم الحوثيين يحيى سريع في بيان بالفيديو إلى أن “استهداف منشآت تابعة لشركةِ أرامكو في  رأس التنورة بمنطقة الدمام شرقي السعودية بثمان طائرات مسيرة وصاروخ باليستي”.

لكن مصدر سعودي مسؤول قلل من أهمية “المزاعم الحوثية”. وقال إن “لا أساس لها من الصحة” مكتفيا بإعلان وزارة الدفاع “عن كافة تفاصيل” احباط الهجوم.

ونشرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) صورا لمنازل تحطمت نوافذها وتناثر أثاثها جراء الهجوم.

وأتى الهجوم قبل ساعات من مباشرة السويدي هانس غروندبرغ الأحد مهامه الرسمية بصفته المبعوث الخاص إلى اليمن خلفا للبريطاني مارتن غريفيث.

واعتبرت وزارة الدفاع السعودية في بيانها أن “هذا السلوك الهمجي واللامسؤول من قبل المليشيا بمحاولة استهداف المدنيين والأعيان المدنية يتنافى مع القيم السماوية والمبادئ الإنسانية”. وأكدت الوزارة أنها “ستتخذ الإجراءات اللازمة والرادعة لحماية أراضيها ومقدراتها ووقف مثل هذه الاعتداءات العدائية والعابرة”.

وتتعرض مناطق عدة في السعودية باستمرار لهجمات بصواريخ بالستية وطائرات مسيرة مفخخة تُطلق من اليمن باتجاه مطاراتها ومنشآتها النفطية. وخلال آب/أغسطس الفائت، تزايدت وتيرة هجمات الطائرات المسيرة التي يشنها الحوثيون خصوصا باتجاه المدن الجنوبية مقارنة بالأشهر السابقة.

 

فرانس24/ أ ف ب


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى